• التوقيع قريب.. العثماني يستأنف حواره مع النقابات ويلتقيها غدا
  • الرباط.. الملك يدشن مركز الفحص بالأشعة والتحاليل الطبية للأمن الوطني
  • ساعات إضافية للأساتذة والاستعانة بمدرسي القطاع الخاص والمتقاعدين.. إضراب المتعاقدين يخلق حالة استنفار في وزارة أمزازي
  • ما مفاكينش.. الرجاء البيضاوي يقلب الطاولة على حسنية أكادير ويواصل ملاحقة الوداد (فيديو)
  • الرباط.. الملك يعطي انطلاقة أشغال إنجاز المقر الجديد للمديرية العامة للأمن الوطني
عاجل
الأحد 24 فبراير 2019 على الساعة 19:00

ولد لفشوش/ الفيرمة/ حادث عرضي/ لوطوروت.. قصة مقتل فتاة فاس تثير الحيرة!!

ولد لفشوش/ الفيرمة/ حادث عرضي/ لوطوروت.. قصة مقتل فتاة فاس تثير الحيرة!!

روايات متعددة تطفي مزيدا من الغموض، عن السبب الحقيقي وراء وفاة الشابة الفاسية جيهان.

آخر الروايات

أحد أقارب الهالكة جيهان، التي كانت تبلغ قيد حياتها 22 سنة، صرح للصحافة أن أصابع الإتهام في مقتل الراحلة جيهان تتجه إلى شاب يدرس معها، وتجمعهما صداقة.
المصدر ذاته أكد أن المعني بالأمر أقل جيهان في سيارته، وكان رفقته شابان آخران، واتجه صوب دوار “أيت ولال” ضواحي مدينة فاس، ل”تصفية” حسابات مع أبناء عمه ف”العروبية”.
وصرح قريب الضحية جيهان أن “ولد الفشوش”، كما يسميه، أخبرهم أن أحد أبناء عمه أصاب جيهان بحجر، بشكل عرضي، أثناء اندلاع صراع معه.

أخ وأم جيهان.. رواية أخرى

رواية قريب جيهان تناقض ما سبق وصرح به أخ جيهان وأمها. هاذان الأخيران أكدا أن صديق جيهان ذهب بها إلى حفلة خاصة في “فيرمة” يملكها “ناس كبار”، وأخبرهم أن ابنتهم تعرضت لحادث عرضي على الطريق السيار، وأصيبت بحجر على مستوى الرأس.
وأكد أخ الضحية معاينته ل3 ضربات على جثة أخته، ما يفند، حسبه، فرضية تعرضها لحادث مميت “فلوطوروت”.

فبركة.. ومحضر

قريب الضحية، صاحب الرواية الأولى، قال إنه عاين محضر الدرك الملكي في الواقعة، والذي يؤكد تعرض السيارة التي كانت تقل الضحية جيهان وأصدقائها للتهشيم.
وأكد المتحدث أن رجال الدرك اعتقلوا ابن عم “ولد لفشوش”، الذي يتهمه ب”فبركة” قصة مقتل جيهان، والتستر على هذه الجريمة.

تقرير طبي.. وتشريح

المصدر ذاته أكد أنه عاين تقرير الطبيب الشرعي في المستشفى الجامعي لفاس، والذي يؤكد “أن الضحية تعرضت ل3 ضربات من الخلف”، وهو “ما يتناقض مع تصريحات صديقها الذي ادعى اصابتها من الجانب”، يضيف قريب الهالكة جيهان.
وكيل الملك في مدينة مكناس دخل على خط هذه القضية الشائكة، وأمر بتشريح جثة جيهان من طرف لجنة ثلاثية، في أفق إعادة رسم معالم وفاة الشابة الفاسية جيهان، التي تثير الكثير من الحيرة والتساؤل.