• العثماني: الحكومة مرتبطة بعقد أخلاقي
  • كشف عن اقتناء قاطرات بأكثر من مليار درهم.. اعمارة فرحان ب”تحسن” خدمات القطارات
  • بالفيديو.. زملاء بنعطية والعربي يتفقون على فريق غاريدو
  • ضحاياها بنوك ومنعشون عقاريون و400 مقتني شقق.. موثقة استولت على 5 ملايير
  • كازا.. سقوط شجرة داخل مؤسسة تعليمية ترسل 3 تلميذات إلى المستشفى
عاجل
السبت 23 فبراير 2019 على الساعة 18:30

بين مستهزئ من عربيته ومدافع عن عبقريته.. مرور إيدر في “رشيد شو” يثير الجدل

بين مستهزئ من عربيته ومدافع عن عبقريته.. مرور إيدر في “رشيد شو” يثير الجدل

الطفل إيدر مطيع، ابن مدينة تيزنيت الذي أبهر المغاربة والعالم بعبقريته في مجال تطوير البرمجيات، حتى صار معروفا بلقب “أصغر مبرمج مغربي”، في عمر 12 سنة، وجد نفسه في موقف محرج، عندما حل ضيفا ليلة أمس الجمعة (22 فبراير) على برنامج “رشيد شو”.
سخرية البعض من “عربية” الطفل إيدر أثارت ردود فعل غاضبة من طرف عدد من رواد موقع التواصل الاجتماعي فايس بوك.
إحدى التدوينات المدافعة عن الطفل إيدر كتبت صاحبتها “إيدر مطيع مفخرة المغاربة.. ونقول للي ضحكو عليه فاش داز البارح فرشيد شو ما كتعرفوهش أصلا وما عمركم سمعتو بالبرمجة والمعلوميات، وواخا مسكين ما تيعرفش يهضر بزاف العربية كباقي أغلبية أطفال الجنوب وكيتعكل، كيتقن أكثر من لغة برمجة ويتحدث اللغة الإنجليزية بطلاقةٍ وحالياً يتعلم اللغة الألمانية”.
وفي السياق ذاته، كتب أحد رواد الفايس بوك: “يجي واحد راسو خاوي يبدا يضحك عليه (إيدر) وللعلم فهو تيهضر الانجليزية بطلاقة وكون هضر بيها كلشي غادي يبقى حال فمو… ولكن حنا شعب عزيز عليه الزواق والتبعكيك”.
وبنبرة غاضبة علق مدون آخر: “المبرمجين عندهوم لغتهم، ها البايثون ها جافا ها سي بلوس بلوس… وللي معروف دابا أننا داخل هاد البلاد عايشين في عالمين مختلفين بينهما برزخ لا يبغيان، عالم إيدر (قواعد البيانات والذكاء المعلوماتي)، وعالم إكشوان ونيبا، أفلا تعقلون؟”.
يذكر أنه تمت استضافة الطفل إيدر مطيع، الشهر الماضي، في مهرجان المطورين، الذي حضره خبراء من شركة “غوغل”.