• زياش عن مغادرته لناديه: كل شيء ممكن وأنا شخص صعب الإرضاء ويجب أن أختار ناديا يستحق أن أتخلى من أجله عن أياكس
  • لتوقيف شقيقين عرضا عناصر الشرطة للخطر.. القرطاس في الخميسات
  • سريلانكا.. استهداف 3 كنائس وفنادق يسقط 156 قتيلا
  • اللقب 35 والثامن على التوالي.. يوفنتوس بطلا للدوري الإيطالي في وقت قياسي
  • اليوم الأحد.. أمطار ورياح قوية
عاجل
السبت 23 فبراير 2019 على الساعة 20:30

الحجارة القاتلة.. قصص موت على “لوطوروت” بطعم الغدر!

الحجارة القاتلة.. قصص موت على “لوطوروت” بطعم الغدر!

غضب كبير صاحب الطريقة المأساوية التي توفيت بها شابة في مقتبل العمر، أمس الجمعة (22 فبراير)، عندما رماها مجهول “جبان” بحجر بينما كانت تقود سيارتها على الطريق السيار، على مستوى عين الشكاك نواحي مدينة فاس.
هذا الحادث المؤسف أعاد إلى الأذهان سلسلة حوادث مماثلة راح ضحيتها عدد من الأبرياء، كل ذنبهم أنهم اختاروا طريقا سيارا ظنوا أنه “آمن”، فكان آخر محطة يعبرونها في حياتهم.

الخميسات.. رجم من القنطرة

الكل يتذكر الحادث المفجع الذي راحت ضحيته سيدة كانت تسوق سيارتها في مقطع الطريق السيار الرابط بين سيدي علال البحراوي وتيفلت، عندما رشق 3 أشخاص كانوا على متن دراجة ثلاثية العجلات سيارتها بالحجارة، انطلاقا من قنطرة توجد على مستوى دوار مسلات، نواحي مدينة الخميسات.
وبعد عمليات تمشيط في المنطقة، تمكن رجال الدرك الملكي من اعتقال المشتبه فيهم وعرضوا على أنظار المحكمة.

شيشاوة.. مقتل أسرة بكاملها

قبل سنتين، أدى حادث رشق متعمد بالحجارة في اتجاه سيارات تعبر الطريق السيار الرابط بين مراكش وأكادير إلى مقتل أسرة بكاملها، الأب والأم وابنتهما، بعد أن انقلبت السيارة التي كانوا يستقلونها على مستوى شيشاوة.
حادث آلم المغاربة كثيرا، وانتهى بإدانة شخصين يتحدران من جماعة سيدي المختار ضواحي شيشاوة بالإعدام من طرف غرفة الجنايات في محكمة مراكش.

سرقة

ويعمد كثير من “قطاع الطرق” إلى اختيار أماكن مظلمة من الطريق السيار، لتنفيذ عمليات إجرامية في ساعات متأخرة من الليل، إذ يضعون أحجارا كبيرة وسط الطريق، بهدف دفع سائقي السيارات إلى التوقف، حتى يتسنى لهما سرقة ما بحوزتهم من مبالغ مالية وأشياء ذات قيمة ثمينة.
قطاع الطرق يتجولون بـ”أمان” في مناطق مختلفة، ويعمدون إلى اصطياد السيارات التي تمر لوحدها ليلا، حيث يرشقون بالحجارة الجهة التي يوجد بها السائق، بهدف إرباكه ودفع السيارة إلى الانقلاب بهدف الهجوم عليها وسلب الراكبين ممتلكاتهم.

وعود

وسبق لوزارة التجهيز والنقل واللوجيستيك أن وعدت بتثبيت كاميرات لمتابعة جميع مقاطع الطريق السيار، غير أن هذه الكاميرات لا تغطي جميع محاور الشبكة الممتدة على طول 1800 كيلومتر.
وكانت الوزارة الوصية وقعت اتفاقية مع الشركة الوطنية للطرق السيارة في المغرب، سيتم بموجبها تسييج كافة القناطر التي توجد في الطرق السيارة بسياج من نوع خاص تراعى فيها سلامة المارة ومستعملي الطريق على حد سواء، مع الحفاظ على معايير جمالية القناطر.

حكم

وكانت المحكمة الإدارية في الرباط قضت، في ملف سابق، بأداء الشركة الوطنية للطرق السيارة لتعويض قيمته 15 مليون سنتيم لفائدة سيدة تعرضت للرشق بالحجارة على مقطع الطريق السيار الدار البيضاء الرباط.

 

تطورات جديدة : والدة وأخ الفتاة التي “قتلت” بحجر فلوطوروت يكشفان معطيات جديدة خطيرة!