• بسبب ترويج المؤثرات العقلية والاكستازي.. توقيف 7 أشخاص في فاس
  • بعد الحافلة العمومية.. احتراق سيارة في إمسوان
  • التبوريدة نواحي شيشاوة.. وفاة فارس بعد انفجار بندقيته
  • لفائدة ساكنة قلعة السراغنة والرحامنة.. فريق طبي أمريكي يحل في المغرب للمشاركة في حملة طبية
  • بالفيديو من نواحي الصويرة.. حافلة مسافرين تحترق بالكامل
عاجل
الجمعة 22 فبراير 2019 على الساعة 10:00

الشباب أكثر عرضة للهشاشة.. 16 في المائة من المغاربة خدامين بلا صالير و59 في المائة بلا كونطرا 

الشباب أكثر عرضة للهشاشة.. 16 في المائة من المغاربة خدامين بلا صالير و59 في المائة بلا كونطرا 

كشفت المندوبية السامية للتخطيط أن حوالي نشيط مشتغل واحد من بين ستة (16.4 في المائة) يمارسون شغلا غير مؤدى عنه (33 في المائة في الوسط القروي و3 في المائة في الوسط الحضري).

العمل بدون أجر

وقالت المندوبية، في تقرير لها حول، ضعية سوق الشغل في المغرب خلال سنة 2018، إن نحو 39.3 في المائة من النساء النشيطات المشتغلات يعملن بدون أجر، مقابل فقط 9.5 في المائة من الرجال، مشيرة إلى أن هذه النسبة تبلغ 70.5 في المائة لدى النساء القرويات.

وأشارت المندوبية إلى أن الشباب البالغ من العمر أقل من 25 سنة يعتبر أكثر عرضة للشغل غير المؤدى عنه (45.5 في المائة)، مؤكدة أن هذه النسبة تتراجع مع السن لتصل 11.2 في المائة لدى البالغين من العمر 45 سنة فما فوق.

وأضافت أن الشغل غير المؤدى عنه يخص، أيضا، الأشخاص بدون شهادة، وذلك بنسبة 21.2 في المائة مقابل 9.9 في المائة لدى حاملي الشواهد.

العمل بدون عقد

وأظهرت أرقام المندوبية أن وضعية ما يقارب ست مستأجرين من بين عشرة (59.4 في المائة) لا يتوفرون على عقدة عمل تنظم علاقاتهم مع مشغلهم.

ولفت التقرير ذاته إلى أن 7.1 في المائة من المستأجرين فقط يتوفرون على عقدة شفوية، و8 في المائة على عقدة ذات مدة محدودة، و24 في المائة على عقدة ذات مدة غير محدودة.

وأشار المصدر ذاته إلى أن نسبة المستأجرين الذين لا يتوفرون على عقدة عمل ترتفع إلى 79.7 في المائة في الوسط القروي، و52.1 في المائة في الوسط الحضري، وتقدر هذه النسبة بـ 48.8 في المائة لدى النساء مقابل 62.1 في المائة لدى الرجال.

الهشاشة

وكشف التقرير أن فئتي الشباب والذين لا يتوفرون على شهادة تبقى الأكثر عرضة للهشاشة في الشغل، حيث أن الشباب الذين تقل أعمارهم عن 25 سنة هم أكثر عرضة للعمل بدون عقدة، بمعدل تعاقد يعادل 21.2 في المائة.

ويرتفع هذا المعدل مع السن ليصل إلى 45.7 في المائة بالنسبة إلى البالغين من العمر 45 سنة فأكثر.