• زياش عن مغادرته لناديه: كل شيء ممكن وأنا شخص صعب الإرضاء ويجب أن أختار ناديا يستحق أن أتخلى من أجله عن أياكس
  • لتوقيف شقيقين عرضا عناصر الشرطة للخطر.. القرطاس في الخميسات
  • سريلانكا.. استهداف 3 كنائس وفنادق يسقط 156 قتيلا
  • اللقب 35 والثامن على التوالي.. يوفنتوس بطلا للدوري الإيطالي في وقت قياسي
  • اليوم الأحد.. أمطار ورياح قوية
عاجل
الجمعة 08 فبراير 2019 على الساعة 18:40

طاقم طبي من 6800 عنصر.. حملة وطنية للكشف والتكفل بالمشاكل الصحية للتلاميذ

طاقم طبي من 6800 عنصر.. حملة وطنية للكشف والتكفل بالمشاكل الصحية للتلاميذ

مكنت الحملة الوطنية للكشف والتكفل بالمشاكل الصحية للمتمدرسين، التي تنظمها وزارة الصحة، من 18 شتنبر الماضي إلى 15 مارس المقبل، من تنظيم 16 ألفا و580 خرجة للفرق الطبية في المؤسسات التعليمية، و148 قافلة طبية متخصصة، وذلك إلى حدود اليوم الجمعة (8 فبراير) .
وذكر بلاغ لوزارة الصحة أن القوافل الطبية المتخصصة، المنظمة في إطار هذه الحملة، التي تنظم بشراكة مع وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي ووزارة الداخلية، حول موضوع “صحة جيدة من أجل نجاح مدرسي”، تهم على الخصوص العالم القروي والعمالات والأقاليم التي تعرف خصاصا في الموارد البشرية المتخصصة.
وأضاف البلاغ أن مليونا و77 ألفا و723 تلميذة وتلميذا استفادوا من الفحص الطبي الشامل، منهم 97 ألفا و932 تم التكفل بهم في المؤسسات الصحية أو عبر القوافل الطبية.
ومن جهة أخرى، وبهدف حماية الأطفال المستهدفين من هذه العملية من بعض الأمراض التعفنية ومساعدتهم على تبني سلوك صحي، استفاد ما يقارب مليون و170 ألف طفل من حصص التحسيس والتربية على الصحة بخصوص مجموعة من المواضيع الصحية كالنظافة العامة ونظافة الفم والأسنان ونمط العيش ومواضيع أخرى.
وحسب المصدر ذاته، يستهدف هذا النشاط الوطني، الذي يندرج في إطار الاستراتيجية الوطنية للصحة المدرسية والجامعية مليونا ونصف مليون طفلة وطفل، يمثلون تلاميذ مستويات التمهيدي والسنة الأولى من الابتدائي وكذا تلامذة السنة الأولى من التعليم الإعدادي.
وتتوخى هذه العملية ضمان فحص طبي شامل والكشف عن الاضطرابات الحسية والنفسية العصبية وكذا التكفل بالمجان بمختلف المشاكل الصحية التي تم الكشف عنها، بالإضافة إلى الشروع في أنشطة التحسيس والتربية من أجل الصحة.
وفي هذا الصدد، يضيف البلاغ، ومن أجل ضمان نجاعة أنشطة التوعية والكشف والتكفل بالمشاكل الصحية لهؤلاء التلاميذ، تمت تعبئة موارد بشرية ولوجيستيكية مهمة تمثلت في أزيد من 2500 طبيب عام و500 طبيب متخصص وكذا 300 طبيب للأسنان بالإضافة إلى 3500 إطار شبه طبي.
وتم أيضا توفير 130 مقياسا لخطأ انكسار العين وأزيد من 150 كرسي أسنان ثابت و100 وحدة متنقلة لطب الأسنان وما يناهز 500 وحدة متنقلة وقافلة طبية.