• رئيس الوزراء يرفض.. البرلمان البريطاني يقرر إرجاء التصويت على “بريكست”
  • أكثر من نصفها لوزارة الداخلية.. قانون مالية 2018 يحدث أزيد من 23 ألف منصب مالي
  • رسميا.. الأحرار يعلن التحاق الوزيرة فتاح العلوي بمكتبه السياسي
  • بركة: لا بأس بالتكنوقراط إذا كانوا في خدمة المصلحة العليا للوطن
  • كيدق على العثماني.. الأحرار يدعو رئاسة الأغلبية إلى التحلي بروح المسؤولية لإنجاح مسار الإصلاح
عاجل
الخميس 07 فبراير 2019 على الساعة 15:40

اعترف بأنه عقد صفقة مع المخابرات الفرنسية.. مصطفى أديب فضح راسو!

اعترف بأنه عقد صفقة مع المخابرات الفرنسية.. مصطفى أديب فضح راسو!

في اعتراف صريح، أقر مصطفى أديب، الضابط السابق في الجيش المغربي، بأنه كان عميلا لدى المخابرات الفرنسية في إطار صفقة بينهما.
وقال أديب، في تدوينة نشرها على حسابه على الفايس بوك، إنه “في إطار فضح بعض الأسرار، حتى تفهموا كيف تشتغل فرنسا، إن مروري على قناة ‘فرانس 24’ كان في إطار صفقة مع المخابرات الفرنسية وعلى أعلى مستوياتها، ولم يكن محض صدفة أو في إطار استقلالية تلك القناة، ولو أنني تظاهرت أيامها بأنها مستقلة وذلك خدمة للشعب المغربي وقضاياه”.
وتابع المتحدث: “كنت أعلم أن كل ما كان يدور بيني وبين المخابرات الفرنسية سوف يصل إلى الجانب المغربي، علما أنني شرطت عليهم في بادئ الأمر أن يظل التعاون والتنسيق بينهم وبيني في إطار مهمة أمنية داخلية لفرنسا، أن يبقى سريا على أي طرف ثالث أيا كان، سيما الطرف المغربي، وقلت لهم بالحرف: يجب فصل هذا بحاجز عن باقي ما تقومون به، أو هكذا بالفرنسية:
“Il faut cloisonner ce travail par rapport à tout autre travail que vous faisez”.
واسترسل أديب، متحدثا عن طبيعة علاقته مع المخابرات الفرنسية، “وفعلا، أعطاني موظفون سامون من المخابرات الفرنسية وعدهم بأن المخابرات المغربية لن تعلم أبدا بتعاوننا هذا، والذي تحول من مهمة لها علاقة بالأمن الداخلي الفرنسي إلى علاقة لضمان نشاطي كحقوقي ومعارض فوق التراب الفرنسي، ومراقبة مدى نشاط الأجهزة المغربية غير القانوني فوق التراب الفرنسي”.
وزاد: “كنت أحس أنهم لن يوفوا بوعدهم، وقررت مع ذلك الاستمرار حتى أرى كيف يشتغلون. وأحيانا مثلت عليهم كما يمثلون علي، وتظاهرت بالتجاوب معهم في أشياء لا أقبل التجاوب لها، كل هذا فقط لأعرف كيف يشتغلون، وكيف ينظرون للمغاربة”.