• بعد تألقه مع شالكة الألماني.. نادي برشلونة باغي أمين حاريث
  • الرباط.. اعتقال شخص “شرمل” مؤذن مسجد بعصا حديدية
  • من الرمضاني إلى الريسوني: تركت المقاصد واستعملتَ أسلوب الرابّورات!!
  • كانوا في طريقهم إلى اجتياز امتحان الكفاءة.. مصرع موظفين في إدارة السجون وإصابة 5 آخرين بجروح في حادثة سير
  • أخنوش: لا حل لمعضلة تشغيل الشباب إلا بالرقي بمستوى المقاولة المغربية
عاجل
الخميس 31 يناير 2019 على الساعة 15:30

تغدّاو بجوج.. أخنوش والعثماني تصالحو؟

تغدّاو بجوج.. أخنوش والعثماني تصالحو؟

علم موقع “كيفاش”، من مصدر موثوق، أن سعد الدين العثماني، رئيس الحكومة، والأمين العام لحزب العدالة والتنمية، التقى عزيز أخنوش، رئيس حزب التجمع الوطني للأحرار، أمس الأربعاء (30 يناير)، في محاولة لتجاوز الخلافات التي طفت على السطح أخيرا، والتي وصلت حد توقع البعض اندلاع أزمة جديدة بين الحزبين قد تعصف بالتحالف الحكومي.
وأكد المصدر ذاته أن أخنوش والعثماني جمعتهما أمس مأدبة غذاء، خصصت لمناقشة بعض القضايا الملحة.
كما اتفق الطرفان، وفق المصدر ذاته، على ضرورة التركيز على تنفيذ المشاريع الهيكلية الرئيسية، والمضي قدما وللحفاظ على التحالف الحكومي.
وجاء هذا اللقاء يوما واحد بعد الرسالة المطولة التي وجهها عضو الأمانة العامة للبيحيدي ووزير الدولة المكلف بحقوق الإنسان، المصطفى الرميد، إلى أخنوش، ودعاه فيها إلى الوضوح والصراحة، وذكره فيها بالارتقاء بمستوى الخطاب السياسي.
وكانت “حرب تبادل التصريحات” اندلعت مجددا بين أعضاء من الحزبين، وصلت حد مهاجمة العثماني حزب التجمع الوطني للأحرار، بسبب بلاغ مكتبه السياسي الذي حمل فيه مسؤولة “أزمة التجار” للحكومة السابقة.