• أسعار المحروقات تشتعل.. الداودي عينو فالتسقيف ولكن
  • تضم خياما وأغطية ومواد غذائية.. الملك يأمر بإرسال نحو 40 طنا إلى ضحايا إعصار “إيداي” في الموزمبيق
  • المائدة المستديرة الثانية حول الصحراء.. المغرب لا يقبل أي حل مبني على الاستفتاء أو أي حل أحد خياراته الاستقلال
  • اليوم السبت.. الشتا رجعات
  • رسميا.. ميسي يغيب عن ودية المغرب
عاجل
الخميس 31 يناير 2019 على الساعة 19:00

شكون كيصيب/ واش كيعادي/ كيفاش نتشافاو منو.. تفاصيل مهمة عن فيروس إنفلوانزا الخنازير

شكون كيصيب/ واش كيعادي/ كيفاش نتشافاو منو.. تفاصيل مهمة عن فيروس إنفلوانزا الخنازير

جواد الطاهري

بعد الإعلان عن وفاة الشابة الفاسية “يسرى حبشي”، نهاية الأسبوع الماضي، بعد الاشتباه في إصابتها بداء إنفونزا الخنازير، وفي ظل توارد أنباء عن تسجيل حالات إصابة أخرى غير مؤكدة بفيروس “إتش 1 إن 1″، دب الخوف في النفوس من هذا الفيروس المجهول، ما دفع وزارة الصحة إلى المسارعة نحو الطمأنة.
كيف نميز بين الإنفلنزا العادية وإنفلونزا الخنازير؟ وما سبل الوقاية في حالة الإصابة؟

الإنفلونزا الموسمية

هي عدوى فيروسية تنتقل عن طريق استنشاق الهواء والجهاز التنفسي، من خلال الوجود فى أماكن مزدحمة مغلقة ومجالسة المصابين بالإنفلونزا، ما يتسبب فى ظهور بعض الأعراض المرضية على الشخص المصاب.

الأعراض

يقول الدكتور عبد الرحمان المعروفي، مدير معهد باستور المغرب، في تصرح لموقع “كيفاش”، إن الإصابة بالإنفلونزا الموسمية باتت أمرا عاديا، وهي نزلة البرد أو المعروفة عند المغاربة ب”الرواح”، يصحبها ظهور بعض الأعراض التالية: ارتفاع طفيف فى حرارة الجسم، زكام وانسداد الأنف، سعال، الشعور بإجهاد بدني عام يتركز فى العضلات.

كيفاش نعرفو إنفلوانزا الخنازير؟

يقول الدكتور المعروفي إن الإنفلونزا الموسمية عبارة عن عدد من أنواع الفيروسات تصيب الإنسان، وبينها فيروس “إتش 1 إن 1″، المعروفة بإنفلونزا الخنازير.
وبنبرة تحمل الكثير من الطمأنة، كشف مدير معهد باستور أن هذا الفيروس أصبح عاديا جدا، ولا شيء يدعو إلى القلق بخصوصه. وأضاف: “إنفلونزا الخنازير مرض عاد يسجل في المغرب كل سنة، شأنه شأن الفيروسات الأخرى المسببة للإنفلونزا الموسمية، وأعراضه هي نفسها أعرضا الزكام ونزلات البرد”.

هادو خاصهم يحتاطو

ونصح المسؤول في وزارة الصحة المغاربة بالتلقيح ضد الإنفلونزا الموسمية، وخاصة النساء الحوامل، والأطفال، وكبار السن، والمصابين بمرض السكري، لأن هؤلاء، يضيف الدكتور المعروفي، تكون مناعتهم ضعيفة، وفي حالة عدم المسارعة إلى التلقيح قد يصابون بمضاعفات خطيرة.
وشدد المتحدث ذاته على أن التلقيح فعال ومتوفر في الصيدليات وفي معهد باستور، و”ما غاليش”، ويحمي ضد جميع الفيروسات بما فيهما فيروس إتش 1 إن 1، على حد قول الدكتور عبد الرحمان المعروفي.

معد ولكن كيتشافى

إنفلونزا الخنازير مرض معدٍ، حيث يتم انتقال الفيروس عن طريق الرذاذ الصادر من الجهاز التنفسي العلوي أو السفلي، مثل الإفرازات الصادرة من الأنف نتيجة الرشح وكذلك بصق السعال.
ويقول مدير معهد باستور إن فرص الشفاء من إنفلونزا الخنازير مرتفعة بنسبة 99 في المائة من حالات الإصابة، وذلك متوقف على التشخيص والاكتشاف المبكر للإصابة بفيروس “إتش 14 إن1”.

كيفاش نتجنبو الإصابة

لتجنب الإصابة بالأنفلونزا بشكل عام وخاصة أنفلونزا الخنازير، ينصح بالاهتمام بتهوية المنزل بصورة جيدة، وتجنب الوجود فى الأماكن التى لا تتوفر فيها شروط تهوية الصحية والسليمة مثل الجلوس فى أماكن مغلقة، وتجنب مخالطة المصابين بالإنفلونزا، وتجنب الاختلاط المباشر ومجالسة الأشخاص الذين يعانون الإصابة بالأنفلونزا.