• ينتمون إلى بريطانيا وإيطاليا ودول خليجية.. التحقيق مع مغربي ابتز 500 أجنبي بالجنس الإلكتروني
  • بسبب حمل لافتة عليها شعار سياسي.. ترحيل مشجع جزائري من مصر
  • أعلن عن تاريخ عقد المؤتمر الوطني للبام.. كودار مستمر في تحدي بن شماش
  • لأنها ارتدت “البيكيني”.. عبير براني تصدم متابعيها!
  • لن تقل عن 14.40.. أمزازي يحسم الجدل حول عتبة ولوج كليات الطب
عاجل
الأربعاء 23 يناير 2019 على الساعة 19:20

بقى ليهم غير يكفّروه.. سلفيون يهاجمون ابن كيران بسبب اللحية والحجاب!

بقى ليهم غير يكفّروه.. سلفيون يهاجمون ابن كيران بسبب اللحية والحجاب!

أغضب عبد الإله ابن كيران، الأمين العام السابق لحزب العدالة والتنمية، مشايخ السلفية في المغرب من جديد، بسبب آرائه حول اللحية والحجاب، ومسائل دينية أخرى، أبدى فيها وجهة نظر مختلفة عما تؤمن به قيادات الحركات والأحزاب ذات المرجعية الإسلامية.

الكتاني: تصريحات تهديد للشريعة
واعتبر الحسن الكتاني، الخطيب الموقوف وعضو رابطة اتحاد علماء المغرب العربي، في تدوينة له على حسابه على موقع الفايس بوك، أن تصريحات رئيس الحكومة السابق “تهدد الشريعة الإسلامية، ولا تقوم بالترخيص للحريات الفردية” كما يدعيه.
ووصف الكتاني تصريحات ابن كيران بـ “الخطيرة”، وقال إنه “ليس من حقه أن يفسر الآيات القرآنية بما يخالف تفاسير أئمة الإسلام، فخاتمة شرائعه التي ألزم الجميع بها، فالشرعة الإسلامية ليس لأي أحد في الكون إنسا و لا جنا أن يخرج عنها لغيرها”، حسب قوله.

الحدوشي لابن كيران: لم تنجحوا لا في السياسة ولا في الدعوة
ومن جانبه، هاجم عمر الحدوشي، وهو خطيب موقوف، وعضو رابطة اتحاد علماء المغرب العربي، ابن كيران، وخاطبه قائلا: “هلا حجمت لسانك قليلا، تجهر بالمعاصي وتسميها تطورا، لقد قلبت ظهر المجن لمبادئك إن كانت لديك”.
وأشار الحدوشي، في تدوينة له على حسابه على الفايس بوك، إلى أن ابن كيران “في كل مرة يطلع علينا بتصريح أخرق غير منضبط بالشرع، وكأن المستجدات العصرية، عفواً المستجدات الحزبية، ينبغي أن يكون الشرع تابعاً لها وليس العكس، ما هذا التصرف الأعوج والأسلوب الحلزوني؟”.
وتابع المتحدث مهاجماً ابن كيران الذي وصفه بـ”غنوشي المغرب”، وحزب العدالة والتنمية الذي يرأس الحكومة لولاية ثانية: “لم تنجحوا لا في سياسة ولا في الدعوة إلى الله، اكسروا أقلامكم وتصريحاتكم المزكومة قليلا”.

المكناسي: ابن كيران يتلاعب به الهوى
وبدوره، انخرط عبد الله أعياش، المعروف بـ”الشيخ المكناسي”، في انتقاد ابن كيران، مبرزا، في تعليق له، على أن “الهوى يتلاعب” بزعيم حزب المصباح، حتى أصبح “يحتقر ما عظمه الله ورسوله والمؤمنون”، وفق تعبيره.
وقال المكناسي تعقيبا على تصريحات ابن كيران: “الله المستعان كيف يتلاعب الهوى بصاحبه حتى يحقر ما عظمه الله ورسوله والمؤمنون، وكفى بذلك زيغا وضلالا”.
وأرود في السياق نفسه الآية القرآنية: “ومن يشاقق الرسول من بعد ما تبين له الهدى ويتبع غير سبيل المؤمنين نوله ما تولى ونصله جهنم وساءت مصيرا”.
وكان ابن كيران، خلال كلمة له أمام شباب من حزبه، أقر بأن الحزب وحركة التوحيد والإصلاح بالغا في تقدير الحجاب واللحية.

إقرأ أيضا: ابن كيران: اللحية والحجاب عطيناهم أكبر من حجمهم