• لم تنظم منذ سنة 1969.. الملك يعطي تعلماته للفتيت لإعادة انتخابات الهيأت التمثيلية للجماعات اليهودية المغربية
  • بعد مشاكله مع شالكة.. ريال سوسيداد يريد خطف أمين حاريث
  • لتجويد خدمتها.. لارام تلجأ إلى واتساب للتواصل مع زبنائها
  • من سنتين إلى 4 مباريات.. الجامعة تخفض العقوبة على قرناص
  • تاونات.. صعقة كهربائية تنهي حياة شاب
عاجل
الأربعاء 23 يناير 2019 على الساعة 12:00

تلقوا أوامر بالعودة وتنفيذ هجمات إرهابية.. إسبانيا تحذر من خطر مئات الدواعش المغاربة

تلقوا أوامر بالعودة وتنفيذ هجمات إرهابية.. إسبانيا تحذر من خطر مئات الدواعش المغاربة

بعد العملية الإرهابية التي عرفتها منطقة “إمليل” نواحي مراكش والتي راحت ضحيتها سائحتين أجنبيتين، وتفكيك شبكة إرهابية في برشلونة تضم مغاربة، الأسبوع الماضي، عادت تهديدات مئات “الدواعش” المغاربة إلى الواجهة بقوة، بعد أن كشفت رسائل مشفرة لـ”داعش” رصدتها مصالح الاستخبارات الإسبانية أن التنظيم الإرهابي أعطى أوامره لآلاف المقاتلين الأجانب، بينهم مغاربة، بالعودة إلى بلدانهم الأصلية أو التي خرجوا منها، بهدف تنفيذ اعتداءات إرهابية.
وأفادت جريدة “العلم”، في عددها الصادر اليوم الأربعاء (23 يناير)، بأن تقريرا للاستخبارات الإسبانية حذر من الخطر الكبير للمقاتلين الذين ما زالوا يقاتلون في صفوف “داعش” في مختلف بؤر التوتر في العالم، رغم خسارة التنظيم لكل الأراضي التي كان يسيطر عليها في سوريا والعراق.
وأضافت الصحيفة أن التقرير ذاته كشف أن 1634 مقاتلا مغربيا في صفوف “داعش”، 615 منهم لقوا حتفهم، و285 عادوا إلى المملكة، أغلبهم اعتقلوا بعد دخولهم التراب الوطني وأحيلوا على القضاء، فيما بقية المقاتلين لا يعرف مصيرهم.
ودق التقرير ناقوس الخطر بخصوص 132 مقاتلا أجنبيا، أغلبهم مغاربة خرجوا من إسبانيا منذ سنة 2014، لا يعرف مكان وجودهم، ومما زادهم خطورة، حسب التقرير “توفرهم على مستوى عال من التكوين في تقنيات الاقتتال، وفي استعمال السلاح وصناعة المتفجرات التقليدية، علاوة على تطرفهم الشديد تجاه الثقافة الغربية”.