• نزار بركة: النموذج التنموي الجديد لا يمكنه أن ينجح إلا إذا كان مغربيا-مغربيا لضمان انخراط الجميع
  • بعد الحملة الرخيصة.. الأحداث المغربية تقرر اللجوء إلى القضاء
  • الصحافية سكينة بنزين: هذه حقيقة الهجومات التي أتعرض لها  
  • البسالة فين وصلات.. جواد الحامدي يقود حملة تشهير خسيسة ضد موقع أحداث أنفو وجريدة الأحداث المغربية
  • قالتها الصورة.. رونار خدا معاه مدرب الحراس للسعودية
عاجل
الثلاثاء 22 يناير 2019 على الساعة 15:40

بتعليمات ملكية.. الوزير لوديي يستقبل مسؤولا كبيرا في حلف شمال الأطلسي

بتعليمات ملكية.. الوزير لوديي يستقبل مسؤولا كبيرا في حلف شمال الأطلسي

و م ع

تنفيذا للتعليمات الملكية، استقبل عبد اللطيف لوديي، الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بإدارة الدفاع الوطني، اليوم الثلاثاء (22 يناير) في الرباط، الأمين العام المساعد لحلف شمال الأطلسي، المكلف بالشؤون السياسية وسياسة الأمن، أليخاندرو ألفارغونزاليز.
وذكر بلاغ لإدارة الدفاع الوطني أن هذا اللقاء يأتي على هامش الندوة المنظمة اليوم الثلاثاء، في مقر وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الدولي حول موضوع “25 سنة من التعاون بين المملكة المغربية وحلف شمال الأطلسي في إطار الحوار المتوسطي”.
وأضاف البلاغ أن المسؤولين بحثا خلال هذه المباحثات مختلف القضايا ذات الاهتمام المشترك في مجال الدفاع والأمن، وأعربا عن ارتياحهما لمستوى ودينامية التعاون الثنائي، مجددين عزمها الراسخ على تعزيز العلاقات الثنائية وتعميقها، لاسيما في مجال تعزيز قدرات الدفاع، والعمل المشترك، والأمن السيبراني والدفاع السيبراني.
كما تبادل المسؤولان وجهات النظر حول الوضع الأمني في المنطقة، وبخاصة في الفضاء المتوسطي ومنطقة الساحل.
وبهذه المناسبة، نوه ألفارغونزاليز بالدور الريادي الذي يضطلع به المغرب في المنطقة، وبالتزام المملكة الفاعل لصالح السلم والأمن.
وأبرز لوديي، من جهته، الاستراتيجية الفعالة التي تنتهجها المملكة، تحت قيادة الملك محمد السادس، وذلك في مجال مكافحة الإرهاب وفي مجال التدبير الإنساني لأزمة الهجرة.
ويهم التعاون بين المغرب وحلف شمال الأطلسي، الذي يؤطره برنامج فردي للشراكة والتعاون، بشكل خاص، تكوين الأطر العسكرية وتبادل الخبرات في مختلف المجالات، ويتميز بتبادل منتظم لزيارات كبار المسؤولين.
وتعتبر المملكة شريكا لحلف شمال الأطلسي في إطار الحوار المتوسطي لهذه الهيئة، وذلك منذ إطلاقه سنة 1994، حيث تتمتع بوضع متقدم لدى جمعيتها البرلمانية.