• ما بقاش الذهاب والإياب.. نهائي الكاف في مباراة واحدة
  • شركة “سيدي حرازم”: سحبنا جميع قنينات المياه المعدنية حجم نصف لتر من السوق… ولم يحدث قط أي تلوث في المنبع
  • خليلوزيتش معاتبا الصحافيين: توقفوا عن الحديث عن المشاكل… وشجعوا لاعبين مثل زياش ومزراوي وحكيمي إنهم فخر للمغاربة
  • بعد السجائر.. الحكومة ترفع الضرائب على السيجارة الإلكترونية
  • بعد تعنيف سيدة معاقة في طرامواي الرباط.. شبكة الحق في الحياة تطالب بمجانية النقل لذوي الاحتياجات الخاصة
عاجل
الأربعاء 02 يناير 2019 على الساعة 23:59

بالفيديو من روسيا.. معجزة العثور على رضيع حي تحت أنقاض مبنى

بالفيديو من روسيا.. معجزة العثور على رضيع حي تحت أنقاض مبنى

انتشل رجال الإنقاذ في الأورال الروسي، مساء أمس الثلاثاء (1 يناير)، رضيعا على قيد الحياة من تحت أنقاض مبنى انهار فجر أول أمس الاثنين (31 دجنبر)، بسبب انفجار نجم عنه تسرب للغاز، وأسفر عن 9 قتلى على الأقل وعشرات المفقودين.

وضع حرج
وخرج الرضيع، البالغ من العمر 10 أشهر، من تحت الأنقاض حيا ولكنه في وضع حرج بسبب بقائه ساعات طويلة في العراء وسط درجات حرارة جليدية تدنت خلال الليل إلى ما دون 27 درجة مائوية تحت الصفر.
وقالت وزارة الطوارئ الروسية في بيان إن “أعجوبة حصلت بمناسبة رأس السنة! لقد تم إنقاذ صبي يبلغ من العمر 10 أشهر!”.

ارتجاج في المخ وكسور في الساق
وأوضحت الوزارة أن الناجي يدعى إيفان فوكين، وأن “والدته حية. وقد ذهبت إلى المستشفى وتعرفت على ابنها”.
ووفقا لوزارة الصحة الروسية فإن الطفل حاليا في “وضع صحي حرج للغاية” إذ إنه يعاني “قضمة صقيع شديدة، وارتجاجا في المخ وعدة كسور في الساق”، وقد نقل إلى موسكو لتلقي العلاج في أحد أفضل المستشفيات المتخصصة بعلاج الأطفال في البلاد.

نجا الطفل بفضل مهده
وقال بوريس دوبروفسكي، حاكم منطقة تشيليابينسك، في رسالة عبر تطبيق تلغرام إن “المسعفين سمعوا بكاء. لقد نجا الطفل بفضل مهده وكونه كان ملفوفا ببطانية سميكة”.
وتم العثور على الرضيع وانتشاله بعيد اضطرار عناصر الإنقاذ لتعليق عمليات البحث عن المفقودين بانتظار تدعيم المبنى المهد د بالانهيار.

35 شقة دمرت
وأدى انفجار حصل، فجر الاثنين، إثر تسرب للغاز، إلى انهيار قسم من هذا المبنى الواقع في مدينة ماغنيتوغورسك في جبال الأورال على بعد 1700 كلم شرق موسكو.
وكان حوالي 1100 شخص يقطنون في هذا المبنى الإسمنتي المؤلف من عشرة طوابق والمشيد في 1973، في الحقبة السوفياتية.
ودمر الانفجار 35 شقة بالكامل، وألحق أضرارا بعشر شقق أخرى. ونقل السكان الذين بقوا بلا مأوى إلى مدرسة مجاورة.