• لاح الميداليات ديالو فالبحر.. بطل مغربي يختار قوارب الموت (صور وفيديو)
  • بعد 3 سنوات في كتابة الدولة.. أوحلي يغادر وزارة الفلاحة في حفل ترأسه أخنوش (صور)
  • أمريكا: الملك محمد السادس يقوم بإصلاحات جريئة
  • العثماني: ما ناوينش نزيدو فالبوطا
  • رصدت له 6 ملايير درهم.. الحكومة تحدث صندوقا لدعم تمويل الشباب حاملي المشاريع
عاجل
الجمعة 21 ديسمبر 2018 على الساعة 17:20

مخيم الأفارقة في كازا.. قيادي اتحادي يحمّل العامل مسؤولية الحرائق

مخيم الأفارقة في كازا.. قيادي اتحادي يحمّل العامل مسؤولية الحرائق

بعد توالي أحداث اندلاع حرائق في “مخيم المهاجرين الأفارقة”، قرب محطة أولاد زيان، في الدار البيضاء، حمّل وحيد مبارك، القيادي في حزب الاتحاد الاشتراكي، “كامل المسؤولية” في توطين هؤلاء المهاجرين في الفضاء الرياضي المقابل للمحطة إلى عامل عمالة مقاطعات الفداء مرس السلطان، شكيب بلقايد.
ووصف القيادي الاتحادي هذه الخطوة بـ”السلبية”، معتبرا أنها “ساهمت في خلق مشاكل متعددة لساكنة المنطقة، فضلا عن الظروف الحاطة من الكرامة واللاإنسانية التي يعيش فيها هؤلاء المهاجرون.”
وانتقد عضو المجلس الوطني، وعضو الكتابة الجهوية لحزب الوردة في الدار البيضاء، حالة الفزع التي بات يعيشها المهاجرون أنفسهم ومعهم سكان المنطقة كل وقت وحين.
وكتب وحيد مبارك، في تدوينة على حسابه على الفايس بوك، “عامل عمالة مقاطعات الفداء مرس أصرّ على أن يترك بصمة سوداء في جبين درب السلطان، التي تتخبط أصلا في جملة من المشاكل، وكأن المعاناة التي تعانيها هي لا تكفي، فقرر أن يكون أول مسؤول ترابي يوطّن المهاجرين، يوم حلّت حافلة قادمة من طنجة وعلى متنها وفد، كان أول ضيوف المنطقة الذين جرى توجيههم نحو فضاء المحطة الطرقية أولاد زيان، ومنذ ذلك الحين والوفود تتقاطر والمشاكل تتعاظم وحالة اللاأمن هي في تزايد”.
وأضاف المتحدث: “إنه الإنجاز الذي استطاع عامل العمالة تحقيقه، والذي سيظل راسخا في الذاكرة، باعتباره جريمة غير مسبوقة ارتكبت في حق درب السلطان”.