• فاس.. توقيف شخصين وحجز أزيد من 1700 قرص من الاكستازي
  • أمام المشاركين في قمة سيدياو.. المغرب يقدم وصفته لمحاربة الإرهاب 
  • من بعد الروينة ديال كونترات فرنسا.. أنابيك تغير طريقة طلب فرص العمل 
  • حصل على 5 إجازات داخل السجن.. عبد المجيد يحقق حلمه ويغادر زنزانته بعفو ملكي (فيديو)
  • بعد ترويج أنباء عن استقطاب أساتذة أجانب.. وزارة التعليم تنفي مجددا 
عاجل
الثلاثاء 18 ديسمبر 2018 على الساعة 14:40

المحامي خشيع لـ”كيفاش”: أغنية “فبلادي ظلموني” حرية تعبير ولست محامي الدولة لأطالب باعتقال جمهور الرجاء!

المحامي خشيع لـ”كيفاش”: أغنية “فبلادي ظلموني” حرية تعبير ولست محامي الدولة لأطالب باعتقال جمهور الرجاء!

نفى عبد الصمد خشيع، المحامي في هيأة خريبكة، أن يكون طالب بسجن الجماهير الرجاوية على خلفية ترديدها لأغنية “فبلادي ظلموني”، قائلا، في تصريح لموقع “كيفاش”: “لست محامي الدولة حتى أدعو لسجن جماهير تردد أغنية وصل صداها العالم”.
وأوضح خشيع أن كلامه، أثناء مشاركته في ندوة تتعلق بالعنف والشغب داخل الأوساط الرياضية، في عطلة نهاية الأسبوع الماضي، “فهم خطأ”.
رئيس نقابة المحامين المغرب فرع خريبكة كذب ما راج في موقع إلكتروني بخصوص هذا الموضوع، وقال إن الأمر لا يعدو محاولة للركوب على سياق معين وخلق “البوز التجاري”.
وأكد المحامي خشيع أنه من أشد المدافعين عن حرية التعبير، التي تعرف “حصارا” على حد تعبيره، وأوضح أن مداخلته انصبت على قراءة للقانون رقم 09.09 المنظم للعنف والشغب في الأوساط الرياضية، وتحديدا في المادة 5-308، من باب نقد المادة المذكورة التي وسعت من الحالات التي تقع تحت طائلة المتابعة، ومن جملتها الشعارات التي تردد في المدرجات، وساق مثالا لأغنية “في بلادي ظلموني” كنموذج لقي استحسانا وإعجابا من طرف الجماهير الوطنية والعربية وباقي المتعاطفين، ومع ذلك فإن الأغنية يمكن أن تعرض أصحابها للمتابعة، تماشيا مع مقتضيات المادة 308-5.
وشدد المتحدث ذاته على أن مداخلته كانت تنطوي على بعد دفاعي عن جمهور الرجاء العتيد، وليس العكس.