• ردوها مغربية وبداو يجمعو ليها التبرعات.. صور لسيدة فلبينية قولبات فايسبوكيين
  • بسبب اخلالهم بالتزاماتهم.. وزارة التربية الوطنية تعلق الاجتماع مع الأساتذة المتعاقدين 
  • ل”تحرير الضحايا من الخوف”.. رئيس النيابة العامة يطلق حملة حول الاتجار بالبشر في المغرب
  • عادا من الإصابة.. خالد بوطيب ونور الدين أمرابط جاهزان للمنافسة
  • الدوري الإسباني.. بوفال في التشكيلة المثالية
عاجل
السبت 01 ديسمبر 2018 على الساعة 22:00

كأس العالم وكأس إفريقيا وعقدتا تونس والكاميرون.. هيرفي رونار يحقق المستحيل مع “أسود الأطلس”

كأس العالم وكأس إفريقيا وعقدتا تونس والكاميرون.. هيرفي رونار يحقق المستحيل مع “أسود الأطلس”

يقترب المدرب الفرنسي، هيرفي رونار، من إتمام 3 سنوات على رأس قيادة المنتخب المغربي، والتي تمكن خلالها من إحداث نقلة نوعية في كتيبة “أسود الأطلس” إفريقيا وعالميا.

إفريقيا
بعد 13 سنة، الأسود في الدور الثاني في كأس أمم إفريقيا، وكان أول إنجاز للمدرب الفرنسي هيرفي رونار هو اجتياز الدور الأول من كأس الأمم الإفريقية سنة 2017، بعد تعثر دام 13 سنة منذ نسخة 2004 عندما بلغ المنتخب المغربي المباراة النهائية وخسرها أمام تونس.

الفوز على الكاميرون لأول مرة في التاريخ
ومن جهة أخرى، استطاع “الثعلب الفرنسي” فك عقدة دامت لعقود، حين فاز الأسود على منتخب الكاميرون في تصفيات كأس الأمم الإفريقية 2019.
هذا الفوز، الأول من نوعه تاريخيا، كان كذلك بطاقة عبور المنتخب إلى نهائيات كأس إفريقيا 2019.

فك عقدة ملعب رادس في تونس
يحمل ملعب رادس في تونس ذكريات سيئة للمنتخب المغربي، أولها خسارة نهائي أمم إفريقيا 2004، وثانيها ضياع بطاقة مونديال 2006.
وفي هذه السنة استطاعت كتيبة رونار الفوز على أرضية هذا الملعب لأول مرة في التاريخ، بعد خمس زيارات باءت بالفشل.

عالميا
بعد غياب 20 سنة، تأهل المغرب إلى كأس العالم. وكانت سنة 2018 رفقة المدرب الفرنسي هيرفي رونار سنة استثنائية للمنتخب المغربي، الذي تمكن من التأهل إلى نهائيات كأس العالم التي أقيمت في روسيا، بعد غياب دام 20 سنة كاملة.

من الرتبة 81 إلى الرتبة 40 عالميا
قبل مرحلة الثعلب الفرنسي، كان المنتخب المغربي يحتل الرتبة 81 عالميا، وبعد 3 سنوات تقريبا صار يحتل (نونبر 2018)، المركز 40 عالميا والثالث إفريقيا.