• قاليك غادي يحاسب سفاح نيوزيلندا.. أردوغان ودخول الصحة!
  • بمشاركة المغرب.. اجتماع طارئ لمنظمة التعاون الإسلامي للرد على “مجزرة نيوزيلندا”
  • جدل الساعة الإضافية مستمر.. وهبي يتهم الحكومة بـ”خرق” الدستور
  • خطير.. منفذ مذبحة المسجدين كان ناوي يقتل ما زال!
  • ما بغاش يرجع خاوي.. نهضة بركان يفاوض جوهرة فيتا كلوب ماكوسو
عاجل
الإثنين 29 أكتوبر 2018 على الساعة 17:00

بسبب وعد غالي لكوهلر حول المنطقة العازلة.. شرخ كبير وسط قادة البوليساريو

بسبب وعد غالي لكوهلر حول المنطقة العازلة.. شرخ كبير وسط قادة البوليساريو

على خلفية ترويج أنباء حول قيام جبهة البوليساريو بنشر أنظمة دفاع جوي وصواريخ مضادة للطائرات في المنطقة العازلة، أكدت مصادر موثوقة لموقع “كيفاش” أن هذه الأنباء “لا أساس لها من الصحة، ومجرد إشاعات أعقبت تصريحات إبراهيم غالي للمبعوث الأممي، هورست كوهلر، في زيارته الأخيرة لمخيمات تندوف”.
وأشارت المصادر ذاتها إلى أنه وفقا للتقرير الأخير للأمين العام للأمم المتحدة، فإن زعيم جبهة البوليساريو، إبراهيم غالي، أكد شفاهية لكوهلر في منطقة الرابوني في 26 يونيو الماضي، أن الجبهة ستقوم بإخلاء المناطق العازلة، ووعده بعدم تحريك عسكر الجبهة صوب الكركرات أو الجدار العازل، كما أقر له بالتزام البوليساريو بالقرار 2414 الذي يمنع على الجميع التحرك داخل المناطق العازلة سواء عسكريا أو حتى فكرة البناء و التشييد المنشآت الإدارية.
وحسب المصادر ذاتها، من داخل مخيمات تندوف، فإن تصريحات إبراهيم غالي للمبعوث الأممي “يعتبرها بعض قيادي الجبهة خذلانا واستسلاما، الأمر الذي خلف شرخا كبيرا في أوساط قادة البوليساريو ودفع بعضهم إلى استغلال بعض المنابر الإعلامية لإثارة بعض الأخبار الزائفة من أجل إثارة قضية المناطق العازلة والتحركات العسكرية إلى الواجهة، بعد أن أحرق غالي ورقة التحركات العسكرية أمام كوهلر”.
وأضافت المصادر ذاتها أن جبهة البوليساريو “تبحث عن مبررات جديدة للتوغل في المنطقة العازلة مجددا”.