• المغرب في المستوى الثاني.. تصنيف المنتخبات المتأهلة إلى كأس أمم إفريقيا 2019
  • في انتظار بيان المجلس الوطني لتنسيقية الأساتذة المتعاقدين.. أنباء عن قبول الحوار مع الوزارة وتمديد الإضراب
  • عاجل.. الجامعة تقيل مدرب المنتخب الوطني الأولمبي
  • بقيمة 200 مليون سنتيم.. متولي يوافق مبدئيا على العودة إلى الرجاء
  • الموزمبيق.. وصول المساعدة الإنسانية التي أرسلها المغرب
عاجل
الثلاثاء 16 أكتوبر 2018 على الساعة 10:20

تزيار الصمطة.. الأحياء الجامعية في المغرب ستعمل بالطاقات المتجددة

تزيار الصمطة.. الأحياء الجامعية في المغرب ستعمل بالطاقات المتجددة

أطلق المكتب الوطني للأعمال الجامعية الاجتماعية والثقافية، أمس الاثنين (15 أكتوبر) في الرباط، مشروع استعمال الطاقات المتجددة والارتقاء بالنجاعة الطاقية في الأحياء الجامعية، بهدف التقليص من التكلفة الطاقية بنسبة 15 في المائة.
ويندرج هذا المشروع، الذي يمتد على الفترة 2018 – 2020، بدعم من الوكالة الألمانية للتعاون الدولي، ضمن أهداف الاستراتيجية الوطنية للنجاعة الطاقية في أفق 2030، ويهدف إلى إرساء نظام فعال لتدبير النجاعة الطاقية، وفق معايير (إيزو 50001)، على مستوى الأحياء الجامعية من أجل تقليص التكلفة والفاتورة الطاقية الخاصة بها والتي بلغت ما يناهز 26 مليون درهم برسم سنة 2017.
وسيواكب نظام تدبير الطاقة تنفيذ إجراءات تجريبية على مستوى الأحياء الجامعية، تهدف بشكل أساسي إلى تحديث العمليات والمعدات المستخدمة في هذه المؤسسات من أجل تقليص تكلفة الطاقة على الأقل لتصل 15 في المائة، والحد من انبعاث الغازات المسببة للاحتباس الحراري، من خلال تشجيع استعمال الطاقة المتجددة وتحسين النجاعة الطاقية.
كما سيتم اتخاذ اجراءات مواكبة للتواصل والتحسيس لفائدة المسؤولين عن البنايات والمستخدمين وكذا الطلبة بمختلف الأحياء الجامعية.
وسيتم تنفيذ هذا المشروع، الذي سيهم في محطة أولى حيين جامعيين نموذجيين، عبر ثلاث مراحل أساسية تتمثل في مرحلة التشخيص التنظيمي المسبق والتدقيق الطاقي بالأحياء الجامعية تليها مرحلة وضع هيكلة تنظيمية وتقنية لنظام التدبير الطاقي ثم مرحلة تفعيل نظام التدبير الطاقي.