• بمبلغ 86 درهم فقط.. رحلة بين المغرب وفرنسا
  • اليوم الثلاثاء.. ضباب وبرد
  • بأغنيتها الجديدة “ألو ألو”.. خولة مجاهد تتنافس على عرش الطوندوس (فيديو)
  • الرجل الثاني.. ميا خليفة تعلن خطوبتها بعد تجربة زواج فاشلة (صور)
  • بينهم 10 نساء.. إنقاذ أكثر من 50 مهاجرا سريا في عرض ساحل الناظور
عاجل
الإثنين 15 أكتوبر 2018 على الساعة 13:00

ترشيح نضالي للبيجيدي وانسحاب غريب للاستقلال والأغلبية في موقف محرج.. حسابات الغرفة الثانية

ترشيح نضالي للبيجيدي وانسحاب غريب للاستقلال والأغلبية في موقف محرج.. حسابات الغرفة الثانية

على عجل، وفي اجتماع طارئ، عقد أمس الأحد (14 أكتوبر)، قرر أعضاء الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية تقديم نبيل شيخي مرشحا لانتخابات رئاسة مجلس المستشارين، التي ستنظم عشية اليوم الاثنين (15 أكتوبر)، لمنافسة حكيم بنشماش الرئيس الحالي للمجلس.

انسحاب

مباشرة بعد افتتاح الملك محمد السادس للدورة الخريفية للبرلمان، الجمعة الماضي (12 أكتوبر)، قررت اللجنة التنفيذية لحزب الاستقلال التراجع عن تقديم مرشحها لانتخابات رئاسة مجلس المستشارين، عبد الصمد قيوح.

بلاغ للجنة التنفيذية لحزب الميزان أرجع هذا التراجع إلى كون “التنافس الانتخابي السليم على رئاسة مجلس المستشارين لا يستقيم مع ممارسات واصطفافاتٍ لا تصب في اتجاه بناء ترسيخ ديمقراطيةٍ مبنية على تعددية حقيقية”، على حد تعبير بلاغ اللجنة التنفيذية للحزب.

جدل

ويرى الباحث في القانون الدستوري، العربي يعيش، أن سحب حزب علال الفاسي لمرشحه لم يكن اعتباطيا و”لن يكون مجانيا ودون مقابل، لأنه في نظره في السياسة هناك دائما تبادل للمنافع”.
واعتبر الباحث يعيش، في تصريح لـ”كيفاش” أن ترشيح حزب “المصباح” لنبيل الشيخي، رئيس الفريق في مجلس المستشارين، هو ترشيح “نضالي”، ولو أنه يحمل إحراجا كبيرا لحلفائه في الأغلبية الحكومية، ولحزب الاستقلال الذي ناصره الأمين العام السابق للحزب عبد الإله ابن كيران في انتخابات 2015.

يذكر أن انتخابات رئاسة مجلس المستشارين في دورة 2015 آلت، بفارق صوت واحد، للرئيس الحالي للغرفة الثانية حكيم بنشماش عن حزب الأصالة والمعاصرة، أمام منافسه آنذاك عبد الصمد قيوح ممثل حزب الاستقلال.