• بعد السماح للمرأة السعودية بالسفر دون موافقة ولي الأمر.. 1000 مسافرة تغادر بلاد الحرمين
  • الذكرى 66 لثورة الملك والشعب.. حزب الأحرار يثمن مضامين الخطاب الملكي
  • بعد إجرائه عملية جراحية.. لشكر وأعضاء من الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية في منزل الأموي (صور)
  • فيديو التمساح مشوي دار حالة.. شيخ سعودي يحرم أكله! 
  • بعد تصنيف المغرب في المرتبة الأخيرة.. وزارة الصحة توضح
عاجل
الإثنين 15 أكتوبر 2018 على الساعة 10:20

بعدما جردتها من الجنسية.. بلجيكا تطرد “أرملة الجهاد السوداء”

بعدما جردتها من الجنسية.. بلجيكا تطرد “أرملة الجهاد السوداء”

بعدما جردتها من الجنسية، في دجنبر من السنة الماضية، أصدرت السلطات البلجيكية، أول أمس السبت (13 أكتوبر)، قرارا يقضي بطرد مليكة العرود، الملقبة بـ”أرملة الجهاد السوداء”، وهي أرملة عبد الستار دحمان، الذي شارك في تنفيذ عملية اغتيال، القائد العسكري الأفغاني السابق، أحمد شاه مسعود عام 2001.
وقضت العرود 8 سنوات سجنا في بلجيكا بتهمة تهجير شباب إلى أفغانستان للقتال في صفوف تنظيم القاعدة.
وفجر زوجها الأول نفسه خلال العملية التي أودت بحياة زعيم حلف الشمال الأفغاني أحمد شاه مسعود، قبل يومين فقط من تفجيرات 11سبتمبر 2001 في الولايات المتحدة الأمريكية، بينما قتل زوجها الثاني الذي ارتبطت به بعد ذلك في قصف جوي سنة 2012 في أفغانستان.
وقبل أن تعتقل مليكة عرود ضمن مجموعة من 14 شخصًا في بروكسيل في دجنبر 2008، كانت تكتب باسم مستعار “أم عبيدة” علىالإنترنت، وتستعين بجهاز كومبيوتر شخصي تدير من خلاله موقعًا إلكترونيًا يبث بيانات تنظيم “القاعدة” وفروعه حول العالم.
واستند وزير الدولة للهجرة البلجيكي، ثيو فرانكين، على تعديل التشريع، الذي دخل حيز التنفيذ في ماي 2017 ، لتسهيل ترحيل “المجرمينأو الأشخاص الذين كان من الممكن أن يثبتوا سلوكًا خطيرًا من شأنه أن يشكل خطرًا على الأمن القومي “.
وجرى ترحيل 195 شخصًا منذ ذلك الحين.
وكانت محكمة بلجيكية عللت قرارها بسحب الجنسية عن مليكة العروض، 59 سنة، بمخالفتها لقواعد المواطنة وتشددها وعدم مراجعتهانفسها رغم تورطها في العديد من القضايا المتعلقة بالإرهاب منذ 2002.