• لقجع فركع الرمانة فـ“الكاف”: العجز المالي ديال الاتحاد الإفريقي للكرة وصل لـ17 مليون دولار
  • نهائي الكان.. أزيد من 35 طائرة لنقل الجماهير الجزائرية والدخول إلى الملعب بالمجان
  • منع مخيم “الرسالة” في واد لاو.. الطالبي العلمي يتعهد بتوفير مكان جديد للمخيم
  • تلذذ بالتعذيب/ علة نفسية/ غياب التربية الجنسية/ تجريم العلاقات الرضائية.. ما وراء قصة المغتصب “مول القراعي”
  • تنديدا بما تعرضت له “حنان”.. دعوة إلى وقفة احتجاجية أمام البرلمان
عاجل
الأربعاء 10 أكتوبر 2018 على الساعة 00:40

من التسلية إلى الموت.. السيلفيات تقتل!

من التسلية إلى الموت.. السيلفيات تقتل!

أظهرت دراسة حديثة أن 259 شخصا لقوا حتفهم خلال السنوات الست الأخيرة وهم يحاولون أخذ صور سيلفي، مشيرة إلى أن غالية هؤلاء من الشباب الذين تتراوح أعمارهم بين 22 و23 عاما، وأن 72 في المائة من الضحايا كانوا ذكورا.
وغطت دراسة معهد العلوم الطبية، الذي يوجد مقره في الهند، المدة ما بين أكتوبر 2011 ونونبر 2017، واعتمدت على بيانات الصحافة العالمية وعلى البحث بالعبارات المفتاحية “مات بسيلفي” أو “حادث سيلفي”.
واعتبر موقع “سليت” أن العدد المذكور قد يكون أقل بكثير من الواقع، إذ إن السيلفي لا يقدم أبدا بوصفه سببا للوفاة في قواعد البيانات الرسمية.
وحسب هذا التحقيق، الذي نشرته دورية الطب العائلي والعناية الأولية، فإن ثلاثة أشخاص ماتوا بسبب السيلفي في العام 2011، و2 في 2013، و13 في 2014، و50 في 2015، و98 في 2016، و93 في 2017.
أما الدول الأكثر تأثرا بهذه الظاهرة فهي على التوالي الهند وروسيا والولايات المتحدة الأميركية وباكستان، وذلك حسب ما أورده موقع “20 مينوت” الإخباري الفرنسي.
وأوصت الدراسة بتحديد مناطق يحظر فيها أخذ السيلفي نظرا لما قد يتعرض له المجازفون بأخذ السيلفي فيها من مخاطر، وتشمل تلك المناطق قمم المنحدرات والمناطق الخطيرة في البحار، والمباني الشاهقة وقرب سكك الحديد.
وخلصت الدراسة إلى أن السيلفي ليس خطيرا في حد ذاته “لكن السلوك البشري الذي يصاحبه هو الذي قد يحوّله إلى ممارسة خطيرة”.