• قبل رمضان.. حجز أزيد من 830 طنا من المواد الغذائية الفاسدة!
  • قطر.. الحافيظي يغادر مستشفى أسبيتار
  • نشرة خاصة.. تساقطات ثلجية وزخات مطرية عاصفية يومي السبت والأحد
  • في سابقة من نوعها.. تسليم شهادة ايزو لمديرية الري وإعداد المجال الفلاحي (صور)
  • بوريطة: المغرب تفاعل مؤخرا مع بعض المتدخلين الدوليين في ملف الصحراء المغربية
عاجل
الإثنين 08 أكتوبر 2018 على الساعة 11:40

انتقد المشهد السياسي ودعَم نزار بركة.. شباط يعود بعباءة المدافع عن الفقراء!

انتقد المشهد السياسي ودعَم نزار بركة.. شباط يعود بعباءة المدافع عن الفقراء!

بعد غياب، عاد حميد شباط، الأمين العام السابق لحزب الاستقلال، إلى المشهد السياسي والحزب، أو لعله يحاول، من خلال رسالة وجهها إلى الاستقلاليين، نشرها موقعه الإلكتروني أمس الأحد (7 أكتوبر)، تزامنا مع مرور سنة على المؤتمر الوطني السابع عشر للحزب.
ونوه شباط بالقيادة الجديدة لحزبه، التي يرأسها نزار بركة، والتي قال إنها “مدعومة ومزودة بحمولة دافعة ومحفزة للاضطلاع بمهامها النضالية، وذلك بمخرجات المؤتمر التي تحولت إلى برامج دقيقة وعملية”.
في المقابل، عرج شباط في معرض رسالته على ما وصفها بـ”وقائع وأحداث مؤسفة ومؤلمة بل محزنة ابتليت بها فئات عريضة من الشعب المغربي، وخاصة الضعيفة والفقيرة والمهمشة، والتي امتدت لتمس الطبقة الوسطى النازلة نحو الانحدار”.
ووصف شباط واقع البلاد اليوم بكونه “أليم بل وخطير، طال مختلف المجالات: الاقتصادية والاجتماعية والثقافية، وبالطبع السياسية منها التي تعتبر المدخل الرئيسي لبواعث الأزمة، حيث غدت المؤسسات السياسية وما يتفرع عنها أجسادا بلا روح”.
ودعا شباط المنتمين إلى حزبه، الذي وصفه بـ”ضمير الأمة”، إلى أن “يتعبأوا، تعبئة شاملة، ويلتفوا بكل وطنية صادقة، ونضالية فاعلة، حول القيادة الحزبية بزعامة نزار بركة”.