• صحوة ضمير متأخرة.. قيادي في الجبهة يعترف بجرائم البوليساريو في حق ضحايا انتهاكات حقوق الإنسان
  • البرلمان.. الحكومة تقدم مشروع قانون المالية الاثنين المقبل
  • بسبب أحداث الشغب والمظاهرات السياسية.. الليغا تطلب نقل الكلاسيكو من برشلونة إلى مدريد
  • طالبها بوضع آليات جديدة لتنسيق العمل الحكومي.. الاستقلال يدعو الحكومة إلى تقديم حكومي جديد
  • بينهم حكمتان.. تكوين 30 حكما على تقنية “الفار”
عاجل
الإثنين 17 سبتمبر 2018 على الساعة 20:30

إيران والبوليساريو والجزائر والصحراء.. رسائل بوريطة إلى أمريكا

إيران والبوليساريو والجزائر والصحراء.. رسائل بوريطة إلى أمريكا

كشف وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي، ناصر بوريطة، عن نوايا خفية لإيران، هدفها الاستفادة من دعمها لجبهة البوليساريو من أجل توسيع هيمنتها في منطقة شمال وغرب إفريقيا، سيما في البلدان الواقعة على الواجهة الأطلسية، مضيفا أن الأمر يتعلق بواجهة لـ”الهجوم الذي تشنه طهران في إفريقيا”.

محاولة لتوسيع الهيمنة

وخلال حديث للموقع الإخباري الأمريكي “بريتبار”، قال بوريطة إن “إيران ترغب في استخدام دعمها للجبهة الوهمية لتحويل النزاع الإقليمي بين الجزائر والجبهة الانفصالية من جهة، والمغرب من جهة ثانية، إلى وسيلة تمكنها من توسيع هيمنتها في شمال وغرب إفريقيا، وخاصة في الدول الواقعة في الساحل الأطلسي”.

ارتباط بالجبهة الانفصالية

واعتبر وزير الخارجية المغربي أن البوليساريو ليست سوى جزء من “نهج عدواني” لإيران اتجاه شمال وغرب إفريقيا، مشيرا إلى أن الجبهة الانفصالية تعد منظمة “جاذبة” بالنسبة إلى طهران وحزب الله.
وحذر بوريطة من “الارتباط” القائم بين حزب الله والبوليساريو، والذي يكتسي، حسبه، طابعا “خطيرا جدا” بالنسبة إلى شمال إفريقيا.

الحكم الذاتي حل عميق

ووجه بوريطة سؤالا عريضا إلى الإدارات الأمريكية المتعاقبة: “إذا كنتم تعتبرون المخطط جادا وذا مصداقية وواقعيا، فماذا بوسعكم القيام به، عمليا، للمضي قدما نحو الأمام؟”، موضحا أن حل قضية الصحراء سيكون له أثر “عميق” على السياسة العربية بشكل عام عبر دعم الدول العربية الأكثر اعتدالا، وأنه “آن الأوان للانتقال من التصريحات إلى الفعل”.

إيران واستقطاب الشباب

ولفت وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي الانتباه إلى أن إيران حاولت إيجاد حضور لها في المغرب”، قائلا: “اليوم، هم (الإيرانيون) يقومون بالجهود نفسها في باقي دول شمال إفريقيا، يستقطبون بعض شبابنا عن طريق تمكينهم من منح دراسية”، مضيفا أن طهران تطلق أعمالا “تبشيرية” لدى الجالية المغربية المقيمة الخارج، سيما في بلجيكا.

حزب الله تهديد اقتصادي

وأكد بوريطة، من جهة أخرى، أن حزب الله يشكل “تهديدا” اقتصاديا في إفريقيا، معربا عن اعتقاده بأنه لا ينبغي أن نقلل من شأن ما تفعله إيران في إفريقيا جنوب الصحراء عبر مبادرات ذات صبغة مالية”.