• الخميسات.. اختطاف واحتجاز واغتصاب طفلتين في منزل مهجور
  • مصدر من الجامعة: لم نتصل بحمد الله بخصوص الفيديو “كواليس مغادرة المعسكر”.. والمدرب من سيقرر بشأن عودته
  • طالبت برحيل السيسي.. مظاهرات في القاهرة وبعض المحافظات استجابة لدعوة الممثل محمد علي (فيديو)
  • قدّمتها أنفاس.. مقترحات جديدة لتقنين الإيقاف الإرادي للحمل
  • كيكرسي غي العيالات.. البوليس شد شفار في مراكش 
عاجل
الإثنين 17 سبتمبر 2018 على الساعة 18:15

الرباط.. الملك يترأس حفل تقديم حصيلة دعم التمدرس وتنزيل إصلاح التربية والتكوين

الرباط.. الملك يترأس حفل تقديم حصيلة دعم التمدرس وتنزيل إصلاح التربية والتكوين

ترأس الملك محمد السادس، مرفوقا بولي العهد الأمير مولاي الحسن، والأميرة للا خديجة، اليوم الاثنين (17 شتنبر)، في القصر الملكي في الرباط، حفل تقديم الحصيلة المرحلية والبرنامج التنفيذي في مجال دعم التمدرس وتنزيل إصلاح التربية والتكوين.

وفي بداية هذا الحفل، ألقى وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، سعيد أمزازي، كلمة أكد فيها أن البرنامج التنفيذي، الذي تم إعداده طبقا للتوجيهات الملكية، ينسجم تمام الانسجام مع مضامين الخطاب الملكي بمناسبة الذكرى الـ19 لعيد العرش (30 يوليوز 2018)، وكذا مع مضامين الخطاب الملكي بمناسبة الذكرى الـ65 لثورة الملك والشعب (20 غشت 2018).

إثر ذلك، ترأس الملك، حفل التوقيع على ثلاث اتفاقيات شراكة، تتعلق الأولى بتمديد وتطوير برنامج “تيسير”، للداخليات والمطاعم المدرسية، وقعها كل من محمد بنشعبون وزير الاقتصاد والمالية، وسعيد أمزازي.

وتهم الاتفاقية الثانية خلق مركزين للتكوين المهني في مهن الصحة في الرباط والدار البيضاء، وقعها محمد بنشعبون، وسعيد أمزازي، وأنس الدكالي وزير الصحة، ولبنى طريشة المديرة العامة لمكتب التكوين المهني وإنعاش الشغل.

وتتعلق الاتفاقية الثالثة بإحداث مسارات تربوية مندمجة “رياضة -دراسة” ومسارات للتكوين المهني والتعليم العالي لفائدة الرياضيين، وقعها السيدان سعيد أمزازي، ورشيد الطالبي العلمي وزير الشباب والرياضة.

وبهذه المناسبة، سلم رئيس مؤسسة محمد السادس للنهوض بالأعمال الاجتماعية للتربية والتكوين، للملك عرضا مفصلا حول حصيلة 2002-2018، وكذا برنامج العمل العشري 2018-2028 للمؤسسة.

بعد ذلك، تقدم للسلام على الملك 12 تلميذا من المتدربين والطلبة، المتوجين برسم الموسم الدراسي 2017 – 2018 ، قبل أن يوشح الملك بأوسمة ملكية 18 أستاذا وإطارا تربويا بوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، تم اختيارهم من بين الأفضل على مستوى مختلف جهات المملكة.

حضر هذا الحفل رئيس الحكومة ورئيسا مجلسي النواب والمستشارين ومستشارو جلالة الملك وأعضاء الحكومة ورؤساء الجامعات والعديد من الشخصيات السامية.

وفي ختام هذا المراسيم، أقام الملك حفل استقبال على شرف الشخصيات الحاضرة.