• كلفته 320 مليون درهم وسيشغل 120 شخصا.. أول مصنع يتم إنشاؤه في المغرب في ظرف 6 أشهر فقط
  • دوري أبطال أوروبا.. أشرف حكيمي يتألق أمام برشلونة (فيديو)
  • كيقلبو عليه الأنتربول.. تفاصيل عملية توقيف دانماركي من أصل صومالي في طنجة 
  • بالصور من سلا.. مزبلة قدام مدرسة  
  • لأول مرة.. مسلمة في فرنسا تنوي افتتاح مسجد مختلط تؤُم فيه امرأة (صور وفيديو)
عاجل
السبت 15 سبتمبر 2018 على الساعة 23:45

فيصل عزيزي يحقق مرورا استثنائيا في قفص الاتهام: تعرضت للتحرش وكنستغرب كيفاش فلتّ من الاعتداء الجنسي! (فيديو)

فيصل عزيزي يحقق مرورا استثنائيا في قفص الاتهام: تعرضت للتحرش وكنستغرب كيفاش فلتّ من الاعتداء الجنسي! (فيديو)

حل الفنان فيصل عزيزي، أمس الجمعة (14 شتنبر)، ضيفا على برنامج “في قفص الاتهام”، الذي يقدمه الإعلامي رضوان الرمضاني، على إذاعة “ميد راديو”.
وواجه الرمضاني صاحب أغنية “هاك أ ماما” بجملة من الاتهامات، وفي مقدمتها الضجة التي أثيرت أخيرا حول دفاعه عن المثلية الجنسية.

الصورة
وأكد عزيزي أن تطرقه لمثل هذه المواضيع ليس وليد اليوم، حيث قال: “أنا هاد الشي اللي كنهضر عليه اليوم، كنهضر عليه من نهار كنت في مواقع التواصل الاجتماعي”.
وتساءل عزيزي، معلقا على إحدى صوره التي أثارت جدلا واسعا على منصات التواصل الاجتماعي، “ياكما كاين شي عورة؟ ما كاين لا عورة لا والو ياك؟”، واصفا منتقدي الصورة بـ”الرجعية”.
وقال: “كل واحد خاصو يكون كيف ما بغا يكون، وحتى واحد ما خصو يفرض عليك”.

شكرا للهند
وحول دفاعه عن قرار الهند، قبل أيام، رفع التجريم عن المثلية الجنسية، قال: “أنا قبل أيام شكرت بزاف ديال الأوطان اللي دارت خطوة من الخطوات في الإنسانية في المجتمعات ديالهم، لبنان ودول أخرى اللي عندها علاقة بالصحة أو المرأة وحقوق المرأة أو الطفل، أو الحريات الفردية”.
وأبدى ضيف “في قفص الاتهام” استغرابه من تسليط الضوء فقط على هذه المسالة دون غيرها، قائلا: “أنا كنشكر كل قوم دار خطوة نحو الأمام فالحريات فالتقدم ديال الاقتصاد ديالو أنا دائما كنكون فرحان ملي كنشوف كاينة خطوة إلى الأمام، ماشي فموضوع واحد ولا فجوج”.
وكان عزيزي كتب، قبل أيام، معلقا على رفع الهند التجريم عن المثلية الجنسية بتدوينة قال فيها “شكرا للهند”.
وأكد عزيزي موقفه باعتبار رفع الهند التجريم عن المثلية الجنسية “خطوة إلى الأمام”، مشيرا إلى أن “أي خطوة غادي نديروها في أي بلاد اللي غادي تحيد واحد الشوية ديال العنف الاجتماعي هي خطوة إلى الأمام”.

التحرش الجنسي
واعترف فيصل عزيزي للرمضاني بتعرضه للتحرش الجنسي أكثر من مرة، منها مرة في فرنسا، “من رجل اللي كنت كنشتغل معه واللي كنكتشف في الأخير أن داك العلاقة المهنية كانت كاملة مبنية على واحد الإثارة مختلفة اللي أنا ما كنتش باغيها”، حسب قوله.
وتابع: “تحرشت بي امرأة مغربية ماشي فنانة”.
ونفى عزيزي أن يكون تعرض للاغتصاب في صغره، وقال: “أنا مستغرب كيفاش فلت منها، حيت بزاف ديال الناس واقعة ليهم في المغرب، وكان ممكن تطرا وبزاف ديال صحابي طرات ليهم”.

خوك في الحرفة

وردا على سؤال حول خلافه وانتقاده لعدد من الفنانين المغاربة، بينهم سلمى رشيد وأسماء المنور، وصف عزيزي إثارة الصحافة لمثل هذه المواضيع بـ”التفاهة”.
وأوضح أن الأمر جاء في سياق رده على أسئلة الصحافيين، قائلا: “جاوبت بطريقة عادية فاكتشفت بأن الناس عندهم اهتمام أكتر بهاد التفاهات الكبرى العارمة، ومنتهى التفاهة”، مؤكدا أنه ما “عندي بهم حتى علاقة خايبة”.