• بسبب مذكرة الكنوبس حول الولادات القيصرية.. التنسيقية الوطنية لأطباء القطاع الخاص تراسل الدكالي وهيأت طبية أخرى 
  • لقاو عندو أكثر من 351 ألف دولار و6 ملايين يورو.. التحقيق مع الرئيس السوداني المخلوع (فيديو)
  • جدل القانون الإطار للتعليم.. الحركة الشعبية يدعو إلى تدريس اللغات الأجنبية والتدريس بها
  • العثماني: ما قدوش على العدالة والتنمية ولذلك يطالبون بتعديل الفصل 47 من الدستور
  • اللي قرساتو وجدة يخاف من تطوان.. لاعبو برشيد يلتقطون سيلفي بدون هاتف! (صور وفيديو)
عاجل
الثلاثاء 11 سبتمبر 2018 على الساعة 11:30

مخيمات تندوف.. صراع “حيتان” الأجهزة الأمنية

مخيمات تندوف.. صراع “حيتان” الأجهزة الأمنية

أحمد الحافظ (العيون)

كشفت مصادر أمنية من داخل مخيمات تندوف أن صراع الأجهزة وصل إلى درجة تنذر بالخطر داخل مخيمات مترامية الأطراف وينعدم فيها الاستقرار الأمني والاجتماعي.

وللحفاظ على نفوذهما، تضيف المصادر ذاتها، دخل كل من مصطفي سيدي لبشير، وزير ما يسمى الداخلية، وعبد الله لحبيب وزير ما يسمي الدفاع، في صراعات بدت تطفو إلى سطح، وكان آخرها خروج جهاز الدرك من حدود المخيم، واندلاع احتجاجات بين منتسبي هذا الجهاز بسبب “عدم توفر شروط العمل الكريمة”.

وذكرت المصادر ذاتها أن ولد سيدي لبشير مدعوم من قبل عدد كبير من القيادات السياسية والأمنية في البوليساريو، كونه ينتمي إلى مكون قبلي له حضور كبير، فيما ينتمي خصمه إلى المكون القبلي نفسه لكن بدون امتداد كبير، إضافة إلى وجود أنباء عن تخلي إبراهيم غالي، الأمين العام للبوليساريو، عن دعمه له، رغم أن علاقتهما كانت قوية في بداية ولاية غالي.