• عموتة: تصريحات خليلوزيتش لم يكن لها أي تأثير على اللاعبين وكلامه سيشكل حافزا معنويا كبيرا
  • العثماني: تقليص عدد أعضاء الحكومة سيمكن من تحقيق نجاعة أكبر وتنسيق أفضل لعملها
  • بحجة اجتماع.. الناطق الرسمي الجديد باسم الحكومة “يهرب” من أسئلة الصحافيين
  • مسلسل “فضيحة رادس”.. الطاس تقرر تأجيل النظر في القضية
  • صحوة ضمير متأخرة.. قيادي في الجبهة يعترف بجرائم البوليساريو في حق ضحايا انتهاكات حقوق الإنسان
عاجل
الجمعة 07 سبتمبر 2018 على الساعة 00:30

جمعية لا هوادة: استهداف اللغة العربية حرب على الهوية!

جمعية لا هوادة: استهداف اللغة العربية حرب على الهوية!

يوما بعد آخر تزداد حدة الجدل الدائر حول موضوع إدراج الدارجة ضمن مقررات دراسية للمستوى الابتدائي.
وانتقدت جمعية “لا هوادة للدفاع عن الثوابت” ما وصفته بـ”الحرب الخطيرة التي تستهدف مقومات هويتنا الوطنية، وعلى رأسها استهداف لغة التعليم اللغة العربية، من طرف من يحملون أفكارا تغريبية”.
وأبدت الجمعية، في بيان، استغرابها مما رأت فيه “صمت السلطات الحكومية المغربية اتجاه وضع لا يمكن الركون إلى الصمت بشأنه، خاصة وأن الأمر أصبح يتخذ منحى إجرائيا في أخطر وأهم قطاع حيوي بالنسبة لجميع الأمم وهو قطاع التعليم”.
ورأت الجمعية أن “ردود الفعل المجتمعية اليوم وبكل الوسائل المتاحة تعبر عن رفض قطعي لمسخ الهوية الوطنية”.
وحذرت الجمعية مما أسمته “المخطط الذي بدأ بشن حرب منظمة على اللغة العربية، عبر محاولة تحويل لهجة من اللهجات الكثيرة ببلادنا إلى لغة لقيطة تكرس واقع الأمية بشكل جديد”.