• بعد استقالته من منصبه.. المغرب ينوه بجهود المبعوث الأممي إلى الصحراء المغربية
  • غوغل عند التوانسة.. إسماعيل حداد والبنزرتي أكثر الأسماء الودادية بحثا ولقجع ديما حاضر
  • عاجل.. استقالة المبعوث الأممي إلى الصحراء هورست كولر
  • الإكستازي في رمضان.. توقيف شخص بحوزته أزيد من 8 آلاف قرص مخدر في طنجة
  • مشاركة 32 منتخب بدل 48.. الفيفا تتخلى عن زيادة عدد المنتخبات في مونديال قطر
عاجل
الثلاثاء 14 أغسطس 2018 على الساعة 14:30

شبيبة البيجيدي.. لا إفراط في ابن كيران ولا تفريط في العثماني!

شبيبة البيجيدي.. لا إفراط في ابن كيران ولا تفريط في العثماني!

وخا شبيبة البيجيدي قدرات، فالملتقى الوطني ديالها في كازا، تفرض حضور عبد الاله ابن كيران، ولكن ما قدراتش تفرض هاد الموقف فالبيان الختامي. كيفاش؟
بدا رماديا موقف شبيبة حزب العدالة والتنمية من قيادات الحزب، وحالة الاستقطاب الحادة التي عاش على وقعها منذ استبعاد أمينه العام السابق، عبد الإله ابن كيران، من رئاسة الحكومة، وخلافة سعد الدين العثماني له، على رأس الحزب والحكومة.
هذا الموقف عكسه البيان الختامي لملتقى شبيبة الحزب الذي أقيم في مدينة الدار البيضاء قبل أيام، والذي كشف بشكل جلي موقف التنظيم الموازي للحزب، وتبنيه لمنطق “لا إفراط ولا تفريط”.
وفي هذا السياق أكدت الشبيبة الحزبية أن “موقعها الطبيعي والمبدئي هو مساندة حكومة سعد الدين العثماني والدفاع عن منجزاتها”، مبررة ذلك بـ”اصطفافها اللامشروط إلى جانب تطلعات المغاربة في صون الكرامة وتحقيق شروط العيش الكريم”.
وفي المقابل، أثنى التنظيم الحزبي على ما وصفه بـ”الدينامية التي أطلقتها حكومة عبد الإله ابن كيران بعد دستور 2011″.
وخلصت شبيبة العدالة والتنمية إلى أن موقفها هذا يأتي “تأكيدا لموقع الشبيبة كضمير حي للعدالة والتنمية وجزء لا يتجزأ من المشروع العام للحزب، الملتحم مع هموم الشعب المغربي والمعني بالوفاء للإرادة الشعبية”، على حد تعبير البيان.