• بنشماش بقا بوحدو.. المحرشي يعلن مقاطعة جميع أنشطة ولقاءات الحزب
  • قيمته 20 مليون أورو.. مشروع مغربي “للنجاعة الطاقية في المباني” يحصل على تمويل من صندوق التمويل المناخي
  • أبحاث تقنية وتحريات ميدانية وتواصل.. وصفة مديرية الأمن للتعامل مع الفيديوهات والصور المفبركة على مواقع التواصل الاجتماعي
  • بالصور من ميناء طنجة.. كلاب البوليس حصلو مهاجر هاز 56 كيلو ديال الحشيش
  • عندها 18 عام وقرات فالتكوين.. نسرين ابنة خنيفرة تقتحم مجال الميكانيك
عاجل
الأربعاء 08 أغسطس 2018 على الساعة 00:00

كتزيد في العمر.. خدموا واقفين باش تبقاو صحاح!

كتزيد في العمر.. خدموا واقفين باش تبقاو صحاح!

كشفت دراسة حديثة،ط أن المكاتب التي تتيح العمل عليها وقوفاً تعمل على تحسين صحة العمال وزيادة معدلات أعمارهم وإنتاجيتهم.
وشملت الدراسة، التي أجرتها جامعة ديكين في أستراليا، 230 شخصاً ممن يفضلون العمل على “مكاتب الوقوف”، مع حثهم على الجلوس لوقت أقل والحركة بمعدل أكبر خلال ساعات العمل.
وحسب النتائج، التي نشرت اليوم الاثنين (6 غشت)، فإن تغيير 20 في المائة من مكاتب أستراليا إلى نظام الوقوف، يُكلف حوالي 185 مليون دولار، لكنه سيزيد فترات العمل بنحو 7500 سنة.
وأرجعت الدراسة زيادة فترات العمل إلى الارتفاع النسبي المتوقع في أعمار العمال، نتيجة تضاؤل فرص إصابتهم بالأمراض المرتبطة بالسمنة.
وقال الباحث الرئيسي في الدراسة، لان غاو، إن قضاء أوقات أطول جلوسا على المقاعد يؤدي إلى زيادة احتمال الإصابة بأمراض مثل السمنة والسكري والأزمات القلبية، ما يؤدي إلى نقص نسبي في معدلات الأعمار.
وأوضح غاو في تصريحات نقلتها صحيفة “غارديان” البريطانية: “تبني نظام العمل وقوفاً سيقلل فرص الغياب عن العمل بسبب المرض ويزيد الإنتاجية”.
وأضاف: “التوسع في استخدام المكاتب التي تسمح بالعمل وقوفاً مكلف لكنه مؤثر، وهي طريقة إبداعية لتحسين صحة العمال في أستراليا”.