• بعد ترويج أنباء عن استقطاب أساتذة أجانب.. وزارة التعليم تنفي مجددا 
  • تعرض لكسر في الفك.. بلهندة يجري عملية جراحية
  • سقط من أعلى الشلالات.. مصرع سائح ألماني في أوزود (صور)
  • الجثة المكبلة والمحروقة في كازا.. البوليس شدو مول الفعلة 
  • على هامش قمة سيدياو.. بوريطة والمنصوري يجريان مباحثات مكثفة في واغادوغو
عاجل
الأحد 05 أغسطس 2018 على الساعة 23:45

الرميد أمام شبيبة البيجيدي: البوليس في الحسيمة لم يكن يحمل الرصاص فلا تشيطنوا مؤسسات الدولة

الرميد أمام شبيبة البيجيدي: البوليس في الحسيمة لم يكن يحمل الرصاص فلا تشيطنوا مؤسسات الدولة

كشف المصطفى الرميد، وزير الدولة المكلف بحقوق الإنسان، وعضو الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية، أن عناصر الشرطة التي كانت في مدينة الحسيمة، بالتزامن مع الاحتجاجات التي عرفتها المدينة، والتي عرفت مواجهات بين المحتجين والأمن، “لم تكن تحمل سلاحا به رصاص”.
وقال الرميد، في كلمة ألقاها في ندوة بمناسبة الملتقى الوطني 14 لشبيبة العدالة والتنمية، أول أمس الجمعة (3 غشت)، “في مواجهات الحسيمة أجزم لكم أن الشرطة لم تكن تحمل سلاحا به رصاص، ووزير الداخلية أكد لي الأمر آنذاك، وقررت أن لا أخبر أحدا بذلك حتى لا يتعرض رجال الأمن لاعتداءات”.
ودافع الوزير عن المؤسسة الأمنية، قائلا: “لا تشيطنوا مؤسسات الدولة، خاصة المؤسسة الأمنية، فالشرطة من حقها التدخل بمشروعية، وما وقع في الحسيمة كانت مواجهات بين الشرطة والمواطنين، وليس اعتداء من جهة واحدة فقط”.