• الورقة الأخيرة.. قرار الاعتزال آخر حلقة في مسلسل “حميدو مشاكل”
  • بالصور من إقليم أسا الزاك.. ربط جماعة المحبس بالشبكة الوطنية للكهرباء 
  • بعد تحذيرات من استهلاك المياه المعبأة من طرفها.. شركة “سيدي حرازم” تعترف بثلوت مياهها وتتأسف
  • نصف ماراثون ليفورنو الإيطالية يتحدث بالمغربية.. مهاجر مغربي يفور بالرتبة الأولى 
  • وزارة الصحة متهمة ب”التستر المفضوح”.. تحذيرات للمغاربة من وجود “جراثيم خطيرة” في مياه معدنية لعلامة معروفة 
عاجل
السبت 05 مايو 2018 على الساعة 21:14

الخطر.. أكثر من 200 داعشي مغربي رجعو للبلاد!

الخطر.. أكثر من 200 داعشي مغربي رجعو للبلاد!

طارق باشلام

كشف مدير المكتب المركزي للأبحاث القضائية، عبد الحق الخيام، أن عودة مقاتلين ضمن تنظيم داعش من بؤر التوتر في العراق وسوريا، يشكل خطرا حقيقيا، وهذا ما دفع السلطات المغربية إلى وضع خطة وإقرار قوانين وتدابير خاصة لمواجهة هؤلاء المتطرفين، اعتمادا على إجراءات المراقبة على مستوى الحدود بتقنيات متطورة.
الخيام، في حوار مع وكالة “فرانس بريس”، قال إن أكثر من 200 مغربي ممن التحقوا بتنظيمات إرهابية عادوا إلى المغرب، وتم توقيفهم وتقديمهم إلى العدالة، مؤكدا أن المقاربة الأمنية توازيها سياسة لإصلاح الحقل الديني.
وفي السياق ذاته، حذر الخيام من تحول منطقة الساحل الإفريقي إلى أرض خصبة للجماعات الإرهابية بعد هزيمة تنظيم “داعش، ما يشكل تهديدا وقنبلة موقوتة”.
كما حذر من “التقاطعات بين الشبكات الإجرامية والتيارات الإرهابية”، باستغلال الأنشطة الإجرامية في المنطقة لتمويل الجماعات الإرهابية.
ويرى مدير المكتب المركزي للأبحاث القضائية أن هذه الظاهرة تعكس مشكلا في التأطير الديني داخل البلدان التي يعيش فيها هؤلاء، منبها إلى أن الإرهاب لا جنسية له.