• صحوة ضمير متأخرة.. قيادي في الجبهة يعترف بجرائم البوليساريو في حق ضحايا انتهاكات حقوق الإنسان
  • البرلمان.. الحكومة تقدم مشروع قانون المالية الاثنين المقبل
  • بسبب أحداث الشغب والمظاهرات السياسية.. الليغا تطلب نقل الكلاسيكو من برشلونة إلى مدريد
  • طالبها بوضع آليات جديدة لتنسيق العمل الحكومي.. الاستقلال يدعو الحكومة إلى تقديم حكومي جديد
  • بينهم حكمتان.. تكوين 30 حكما على تقنية “الفار”
عاجل
الأحد 29 أبريل 2018 على الساعة 17:15

قابل يتحاور مع اليابان.. زعيم كوريا الشمالية جمع راسو!

قابل يتحاور مع اليابان.. زعيم  كوريا الشمالية جمع راسو!

أعرب زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ -أون عن استعداده للتحاور مع اليابان “في أي وقت”، وفق ما أعلن المكتب الرئاسي بسيول اليوم الأحد (29 أبريل)، في وقت يتزايد قلق طوكيو حيال استبعادها من عملية المصالحة مع بيونغ يانغ.
والتقى كيم رئيس كوريا الجنوبية مون جاي -إن، أول أمس الجمعة (27 أبريل)، في قمة تاريخية في بلدة بانمونجوم الحدودية، ليصبح أول مسؤول من الشمال يطأ أرض الجنوب منذ الحرب الكورية (1950-1953).
وتأتي القمة الثالثة بين قائدي البلدين، قبل اللقاء المقرر مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بعد أشهر من التوتر بسبب برنامج بيونغ يانغ النووي وتجاربها للصواريخ بعيدة المدى العام الماضي.
وبقيت اليابان، حليفة واشنطن الرئيسية في آسيا، على موقفها المتشدد من المفاوضات مع بيونغ يانغ، لكنها وجدت نفسها مستبعدة من الجولة الدبلوماسية الأخيرة.
وأبلغ رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي، في وقت سابق، سيول بنيته التحاور مع الشمال، وهي رسالة نقلها مون إلى كيم، خلال قمة الجمعة، كما أعلن عن ذلك المتحدث باسم الرئيس الكوري الجنوبي.
وصرح كيم أو -كييوم للصحافيين أن الرئيس مون أبلغ كيم أن رئيس الوزراء آبي ينوي التحاور مع بيونغ يانغ وتطبيع العلاقات الدبلوماسية معها.
وأضاف أن الرئيس الكوري الشمالي أعرب عن استعداده “للتحاور مع اليابان في أي وقت”، موضحا أن مون نقل لآبي الرد في اتصال هاتفي صباح اليوم الأحد.
وقال آبي إن طوكيو تريد إيجاد “فرصة للتحاور مع الشمال، بمساعدة مون إذا اقتضى الأمر”، داعيا بيونغ يانغ إلى اتخاذ “خطوات ملموسة” لنزع الأسلحة الكيميائية.
كما دعت طوكيو سيول للتطرق، خلال القمة، إلى ملف “اليابانيين المخطوفين في الشمال”. وطلبت من بيونغ يانغ تقديم معلومات عن مواطنيها المخطوفين.