• تمشاو على رجليكم ولا بالبيكالات.. “يوم بدون سيارات” في الرباط! (صور)
  • “المغرب الذي نريد”.. حركة “ضمير” ترفع مذكرة إلى الملك
  • بطل أم مصلحجي.. من يكون محمد علي الشاب الذي أرهق السيسي؟
  • داير الحملة من دابا.. أخنوش ينوه “بكفاءات” حزبه ويتعهد بتشبيب حكومة 2021
  • بعد احتجاجات على وفاة امرأة حامل وجنينها في مستشفى في العرائش.. وزارة الصحة تحقق وتتوعد
عاجل
السبت 28 أبريل 2018 على الساعة 22:21

تبعاً لإعلان مراكش.. عمل كبير ينتظر لجنة المناخ بحوض الكونغو

تبعاً لإعلان مراكش.. عمل كبير ينتظر لجنة المناخ بحوض الكونغو

تهدف لجنة المناخ بحوض الكونغو، من خلال مبادرات من بينها على الخصوص الصندوق الأزرق لحوض الكونغو، النهوض ب”الاقتصاد الأزرق” للحوض، انطلاقا من مبدأ التدبير الجماعي والإقليمي يشمل اثنى عشر بلدا (أنغولا، بوروندي، الكاميرون، جمهورية الكونغو، الغابون، غينيا الاستوائية، افريقيا الوسطى، جمهورية الكونغو الديمقراطية، رواندا، تانزنانيا، تشاد وناميبيا). حيث ستستفيد هذه البلدان من مشاريع في قطاعات محورية تهم الفلاحة العضوية والسياحة البيئية والصناعة التقليدية والطاقة، وذلك في أفق تعزيز الاقتصادات المستدامة للمنطقة وتوفير بديل مناسب لعمليات اجتثات الغابات وقطع الأشجار.

وتروم القمة الأولى لقادة ورؤساء دول وحكومات لجنة المناخ لحوض الكونغو والصندوق الأزرق لحوض الكونغو رصد وجمع الموارد المخصصة لتمويل برنامج ومشاريع في مجال الاقتصاد الأزرق والاقتصاد الأخضر ومحاربة تداعيات التغيرات المناخية.

وسيشكل هذا اللقاء رفيع المستوى مناسبة لاستعراض حصيلة أنشطة لجنة المناخ لحوض الكونغو والصندوق الأزرق لحوض الكونغو وتمكين قادة الدول من تحديد الأليات والوسائل الضرورية لتسريع وتيرة طابعها العملي في ارتباط بتطلعات الدول والقطاع الخاص والساكنة والشركاء التقنيين والماليين.

ويظل الهدف الأسمى المرور سريعا إلى العمل تطبيقا لروح إعلان مراكش (نونبر 2016)، وذلك بعد المراحل المختلفة التي تم قطعها، ولاسيما المؤتمر الوزاري بأويو (جمهورية الكونغو) في مارس 2017، ومؤتمر وزراء المجموعة الاقتصادية لدول وسط افريقيا ومجموعة شرق إفريقيا ببرازافيل في أكتوبر 2017، والاجتماع الخاص بإطلاق الدراسة التمهيدية للصندوق الأزرق لحوض الكونغو الذي انعقد يوم 12 مارس 2018 بمدينة الرباط.