• بخصوص بلعيرج وبوعشرين والزفزافي.. مندوبية السجون تنفي وترد على “الادعاءات الكاذبة” ل”هيومن رايتس ووتش”
  • مشروع حاضرة للفنون والثقافة ومركب مندمج للصناعة التقليدية.. إرادة ملكية لتكريس مكانة الصويرة كمدينة للتاريخ والفن والتراث
  • كانت ملفوفة في 112 رزمة.. ضبظ شاحنة محملة يطنين و230 كليوغرام من الشيرا في أكادير
  • بوريطة: فتح تمثيليات دبلوماسية في الأقاليم الجنوبية للمملكة يؤلم بشدة الأطراف الأخرى
  • أوقفت المتهمين وانتصبت كطرف مدني في الملف.. جامعة عبد المالك السعدي تعلق على “فضيحة المال مقابل الماستر والدكتواره”
عاجل
الجمعة 27 أبريل 2018 على الساعة 22:45

بالصور.. مريم بنصالح ما مفرطاش فالما ديالها!

بالصور.. مريم بنصالح ما مفرطاش فالما ديالها!

محمد المبارك

خلال اجتماع احتضنته رئاسة الحكومة، اليوم الجمعة (27 أبريل)، برئاسة رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني، أصرت مريم بنصالح شقرون، رئيسة الاتحاد العام لمقاولات المغرب، والمالكة لإحدى الشركات المستهدفة بحملة “مقاطعون”، على وضع قنينة ماء من علامتها التجارية على طاولة الاجتماع.
وخلافا لباقي المشاركين في الاجتماع، الذي خصص للتداول حول
المخطط الوطني للتشغيل، حرصت بنصالح على جلب قنينة مياه من علامتها التجارية، في الوقت الذي وزعت على الطاولة قنيات مياه من علامة تجارية أخرى.
موقف بنصالح اعتبره البعض “مستفزا ومن شأنه تهييج المقاطعين”، في حين اعتبر البعض الآخر أنه “من حق بنصالح أن تجلب معاها قنينة ماء، لكن كان على منظمي اللقاء أن يتدخلوا لنزع ملصق القنينة، كما ينص على ذلك قانون الهيأة العليا للاتصال السمعي البصري، تفاديا للدعاية الإعلامية لشركة على حساب أخرى، خاصة أن قنينات الماء الموضوعة أمام الوزراء (ماركة تجارية أخرى)، نُزع عنها الملصق”.