• بعد تعرضه إلى الإصابة.. مدة غياب أوناجم عن الميادين
  • جبد عليه النحل.. برلماني عن البيجيدي يصف أشخاصا من تمارة بـ”بوزبال”
  • المكتب الوطني للسكك الحديدية: عدد مستعملي “البراق” سيصل قريبا إلى مليون مسافرا
  • التكفل بالولادات القيصرية.. مخرجات اجتماع الدكالي والكنوبس والمصحات الخاصة
  • موازين 2019.. منصة السويسي تستضيف أبرز نجوم الهيب هوب
عاجل
الثلاثاء 03 أبريل 2018 على الساعة 12:35

لجنة الإشراف سالات خدمتها.. المجلس الوطني للصحافة يرى النور قريبا

لجنة الإشراف سالات خدمتها.. المجلس الوطني للصحافة يرى النور قريبا

أعلن نور الدين مفتاح، رئيس فيدرالية ناشري الصحف، وعضو لجنة الإشراف على عملية انتخاب ممثلي الصحافيين المهنيين وناشري الصحف في المجلس الوطني للصحافة، أن المجلس سيرى النور قريبا.

وقال مصباح، في تدوينة على حسابه على موقع الفايس بوك، “المجلس الوطني للصحافة على مرمى حجر بعدما أنهت لجنة الإشراف الجزء الأهم من أشغالها التهيئية للانتخابات أمس، والتي استغرقت ثلاثة أشهر لحد الآن.. هنيئا للذين مازالوا يؤمنون بتخليق مهنة الصحافة في المغرب”.

وفي السياق ذاته، أكد محمد الأعرج وزير الثقافة والاتصال، أن إخراج المجلس الوطني للصحافة إلى حيز الوجود “يعد من أولويات تنزيل مقتضيات مدونة الصحافة والنشر، وكذا الالتزامات الواردة في البرنامج الحكومي، باعتباره، مرجعا أساسيا لتنظيم المهنة والارتقاء بأخلاقياتها والسهر على احترامها”.

واعتبر الوزير الأعرج، خلال لقاء جمعه أمس الاثنين (2 أبريل)، أعضاء لجنة الإشراف على عملية انتخاب ممثلي الصحافيين المهنيين وناشري الصحف في المجلس الوطني للصحافة، أن إخراج المجلس الوطني للصحافة إلى الوجود “تعتبر مرحلة مؤسسة لإرساء وتفعيل التنظيم الذاتي لمهنة الصحافة”.

وأشار المتحدث إلى أن المجلس سيتولى “بموجب المادة الثانية من القانون المحدث له، تطوير الحكامة الذاتية لقطاع الصحافة والنشر، بكيفية مستقلة وعلى أسس ديمقراطية، في نطاق منظومة قانونية وميثاق للأخلاقيات ووفق الضمانات الدستورية المحددة لذلك”.

ونوه الوزير بالجهود التي بذلها أعضاء اللجنة، من أجل إنهاء المرحلة الأولى من مراحل إعداد انتخابات ممثلي الصحافيين المهنيين والناشرين بالمجلس الوطني، مشددا على ضرورة تسريع وتيرة تفعيل مقتضيات القانون رقم 90.13، لإخراج المجلس في أقرب الآجال الممكنة، باعتباره هيئة مرجعية ومستقلة للتنظيم الذاتي والوساطة والتحكيم.

وتضم لجنة الإشراف على عملية انتخاب ممثلي الصحافيين المهنيين وناشري الصحف في المجلس الوطني للصحافة، حسن منصف، القاضي المنتدب من قبل المجلس الأعلى للسلطة القضائية بصفته رئيسا، ومحمد غزلي، ممثلا عن السلطة الحكومية المكلفة بالاتصال، وأحمد التوفيق الزينبي، ممثلا عن المجلس الوطني لحقوق الإنسان، وعبد الإلاه لعلو، ممثلا عن جمعية هيئات المحامين بالمغرب، ويونس مجاهد، ممثلا عن النقابة الصحافيين المهنيين الأكثر تمثيلية، ونورالدين مفتاح، ممثلا عن هيئة ناشري الصحف الأكثر تمثيلية.