• صحاب الجهوي.. وزارة التربية الوطنية تعلن تواريخ الامتحانات
  • آسفي.. شخص يحرق 40 قطة وجمعية تضع شكاية ضده
  • الخميس 23 ماي.. إضراب عام في جميع مصحات الضمان الاجتماعي
  • العثماني: الحكومة ستواصل تنزيل مختلف الأوراش الإصلاحية الهادفة إلى تحديث الإدارة
  • أعلنوا استمرارهم في مقاطعة الدروس والامتحانات.. طلبة الطب يتحدّون أمزازي
عاجل
الإثنين 19 فبراير 2018 على الساعة 11:01

ما مقصّرش من جهدو.. الداودي قلبها ناطق باسم البيجيدي لاحتواء أزمة تصريحات ابن كيران

ما مقصّرش من جهدو.. الداودي قلبها ناطق باسم البيجيدي لاحتواء أزمة تصريحات ابن كيران

من نهار التصريحات ديال عبد الإله ابن كيران اللي نوضات الصداع بين الأغلبية الحكومية، والوزير لحسن الداودي، قلبها “ناطق رسمي” باسم الحزب، كيفاش؟
بعد التصريحات التي هاجم فيها عبد الإله ابن كيران، الأمين العام السابق لحزب العدالة والتنمية، حلفاء الحزب في الأغلبية الحكومية، شرع لحسن الداودي، عضو الأمانة العامة لحزب العدالة و التنمية، والوزير المكلف بالشؤون العامة و الحكامة، في توزيع التوضيحات والتصريحات هنا وهناك محاولا تطويق الأزمة التي خلقتها تصريحات ابن كيران.
الداودي أجرى خلال أسبوع واحد فقط سلسلة متتالية من الاستجوابات مع صحف ومواقع و اذاعات، مسخرا كل طاقاته في محاولة رأب الصدع الذي خلفته تصريحات ابن كيران، حيث أجرى حوالي ستة حوارات صحافية.
وخصص حيز مهم من هذه الحوارات للرد على هذه تصريحات ابن كيران، ومن ضمنها حوار مع أسبوعية “الأيام”، حيث أكد الداودي أن هذه التصريحات “أضعفت وأزعجت رئيس الحكومة، لأنها استهدفت حلفاءه فيها، خاصة أنها بدت كأننا نتقاسم الأدوار، في حين أن الحقيقة عكس ذلك تماما، ولا يجب أن نعطي الفرصة للمتربصين بالحزب للقول إن البيجيدي يضع قدما في الحكومة وأخرى خارجها، أو لديه وجهان، فالمطلوب أن يكون خطابنا موحدا”.