• مستشفى مولاي الحسن في العيون.. فريق طبي ينجح في تفادي بتر الطرف السفلي لشاب
  • العثماني: الحكومة ستؤدي 40 مليار درهم من الديون للمقاولات خلال السنة الجارية
  • بعد أزمته القلبية المفاجئة.. زوجة كاسياس تكافح السرطان
  • مراكش.. توقيف مواطن دنماركي ينتمي إلى عصابة إجرامية خطيرة
  • تسجيلات جنسية/ مباريات مؤجلة/ مشكلة الجماهير.. مرتضى منصور مقربلها مع شوبير قبل مواجهة بركان
عاجل
الخميس 08 فبراير 2018 على الساعة 21:02

بين مراكش وورزازات.. طريق يخترق هضاب الحوز

بين مراكش وورزازات.. طريق يخترق هضاب الحوز

تفقد عبد القادر اعمارة، وزير التجهيز والنقل واللوجيستيك والماء، أمس الأربعاء (8 فبراير)، أشغال إنجاز مشروع تهيئة وتحسين مستوى السلامة والخدمات على الطريق الوطنية رقم 9 الرابطة بين مدينتي مراكش وورزازات على طول 177 كلم.
ويهدف هذا المشروع، الذي انطلقت الأشغال به سنة 2014، والتي من المنتظر أن تنتهي سنة 2020، إلى تحسين مستوى الخدمات والسلامة الطرقية والحد من حوادث السير خاصة في المقطع الطرقي الرابط بين تيشكا وتادارت 2، وتقليص المدة الزمنية للعبور، وكذا تقليص مدة الإنقطاعات وتحسين انسيابية حركة السير.
ورصد لهذا المشروع، الذي فاقت نسبة تقدم أشغاله 30 في المائة غلاف مالي إجمالي يقدر ب1793 مليون درهم، موزعة على تهيئة الطريق بغلاف مالي يقدر ب1571 مليون، وبناء المنشآت الفنية ب222 مليون درهم، حيث سينجز على ثمانية أشطر (شطر مكتمل الإنجاز وشطران في انتظار تفويض الاعتمادات من أجل التزام الصفقة، وثلاثة أشطر في طور الإنجاز، ثم شطرين في طور الدراسة التنفيذية).
ويهم هذا المشروع تثنية الطريق بين مراكش وأيت أورير على طول 18 كلم، وتحسين مسار وتوسيع قارعة الطريق بين أيت أورير وتادارت على طول 63 كلم، وتهيئة الطريق بين تادارت وقمة تيشكا بثلات ممرات على طول 5ر13 كلم، وتحسين وتوسيع قارعة الطريق بين قمة تيشكا وأيت زينب على طول 63 كلم، وتثنية الطريق بين أيت زينب وورزازات على طول 18 كلم، ثم إحداث ممر ثالث لعربات الوزن الثقيل في المقاطع ذات الانحدارات الصعبة.
كما يدخل ضمن أشغال المشروع، أيضا، بناء الجسور والمنشآت الفنية وبناء باحات الإستراحة وممرات الوقوف الإضطراري ومواقف الحافلات، وممرات الدراجات ببعض المقاطع، وتهيئة 24 ملتقى للطرقات، ووضع أجهزة السلامة الطرقية والتشوير الأفقي للطريق.
ووقف اعمارة على الأهمية الاستراتيجية للمشروع باعتباره أهم محور طرقي يخترق هضبات الحوز وصولا إلى سلسلة جبال الأطلس الكبير لربط شمال المملكة بجنوبها الشرقي، فضلا عن تميز هذا المحور بوعورة التضاريس ومميزات هندسية جد صعبة بالمقطع الرابط بين تزليدة وأكلموس على طول 40 كلم خاصة بين تادارت 2 ومرتفع تيشكا على طول 5ر13 كلم.
وخلال هذه الزيارة، قدمت للوزير والوفد المرافق له شروحات حول سير الأشغال بمختلف المحاور الطرقية الرابطة بين مراكش وورزازات، حيث اطلع بمنطقة الشويطر (27 كلم من مراكش) على عملية انتهاء أشغال الشطر السابع من المشروع القاضي بتهيئة وتثنية الطريق الرابطة بين مراكش وأيت أورير على طول 18 كلم بغلاف مالي إجمالي ناهز 125 مليون درهم.
ووقف الوزير على مستوى أشغال الشطر السابع مكرر، المتعلق بتهيئة قارعة مقطع طرقي جانبي يربط بين أيت أورير ووزازات، والذي من شأنه تخفيف الضغط عن مركز أيت أورير على طول 5.3 كلم بغلاف مالي قدر ب18 مليون درهم.