• وفاء بوعدها.. بوعياش تستقبل عائلات المعتقلين على خلفية أحداث الحسيمة
  • كازا.. الملك يسلم جائزة محمد السادس للمتفوقات في برنامج محاربة الأمية
  • علاقة صداقة تنتهي بعشر طعنات والسجن المؤبد.. تفاصيل جريمة قتل مهاجر مغربي صديقته الإيطالية
  • بعد قرار النقابات “المفاجئ”.. أمزازي يؤكد مواصلة الحوار في ملف الأساتذة المتعاقدين
  • البنزرتي: سنحاول فرض أنفسنا أمام الترجي وأنا أعرف جيدا 90 في المائة من لاعبيه
عاجل
الأربعاء 07 فبراير 2018 على الساعة 13:25

إيطاليا.. التحقيق في اعتداء عنصري على مغاربة

إيطاليا.. التحقيق في اعتداء عنصري على مغاربة

فتحت مصالح الأمن في مدينة بافيا الإيطالية التحقيق في اعتداء عنصري استهدف ستة شبان مغاربة ليلة السبت الماضي (3 فبراير) في محل ليلي.
وكان طالب من أصل مغربي، مقيم في بافيا، كشف يوم الأحد الماضي (4 فبراير)، من خلال مواقع التواصل الإجتماعي، أنه تعرض، رفقة خمسة من أصدقائه مغاربة، لاعتداء من قبل عصابة عنصرية تتكون من حوالي 20 فردا، خارج محل ليلي معروف في المدينة.
وأكد أن أفراد العصابة اعتدوا عليهم جسديا عليهم إثر سوء تفاهم بسيط، موجهين إليهم وابلا من القذف العنصري من قبيل “السود الحثالة” و”ارحلوا من هنا” و”سننظف وطننا من أمثالكم”.
ولقيت تصريحات الطالب المغربي المدعو سليم والذي يبلغ من العمر 21 سنة، انتشارا واسعا، حيث تساءلت الصحافة المحلية فيما إذا كان الأمر يتعلق فعلا بعصابة عنصرية تستهدف الأجانب في مدينة بافيا، وهو ما دفع الفرقة المختصة بمحاربة الجريمة المنظمة والإرهاب التابعة للشرطة إلى استدعاء الطالب المغربي للاستماع إليه وفتح تحقيق رسمي في القضية.
وأضاف الطالب المغربي، المزداد في مدينة بافيا، أن أفراد العصابة العنصرية معروفون في المدينة، وأنه مستعد لدل الشرطة على مكان وجودهم واحدا واحدا.
وإثر الاعتداء العنصري الذي تعرض له الشبان المغاربة، دعت فعاليات مدنية في مدينة بافيا إلى وقفة تضامنية مساء اليوم الأربعاء (7 فبراير )، في ساحة إيطاليا وسط المدينة.