• قال إن الأمر “غير بريء ويمس بالأمن”.. المدير المركزي للشرطة القضائية يكشف حقيقة ترويج صور لجرائم قديمة
  • في رسالة إلى المشاركين في المناظرة الوطنية للتنمية البشرية.. الملك يدعو إلى النهوض بأوضاع الطفولة
  • محكمة الاستئناف/ سلا.. المتهمون الرئيسيون في جريمة شمهروش يعترفون بقتل السائحتين الاسكندنافيتين
  • ما بغاوش يتراجعو.. كودار يتحدى بنشماش ويعلن اجتماعا جديدا للجنته التحضيرية
  • إيطاليا.. مهاجر مغربي خرج ولدو من المدرسة حيث فيها الأجانب بزاف! 
عاجل
الثلاثاء 12 سبتمبر 2017 على الساعة 15:06

“الداعية” الإدريسي يدافع عن نفسه: أنا أطالب بالفصل بين البنين والبنات في التعليم حسب ما يتفق وثقافتنا المغربية!!

“الداعية” الإدريسي يدافع عن نفسه: أنا أطالب بالفصل بين البنين والبنات في التعليم حسب ما يتفق وثقافتنا المغربية!!

الداعية حامد الإدريسي من بعد ما نوض الصداع بالتدوينة ديالو اللي قال فيها باللي الناس اللي كيصفطو بناتهم يقراو كيغامرو بالعرض ديالهم، خرج كيوضح باللي هو ماشي ضد تعليم المرأة ولكن ضد “الانحدار الأخلاقي اللي ولات فيه المدرسة”.
وقال الداعية، في بيان توضيحي، إن المدرسة المغربية “وصلت إلى مستوى من الانحدار الأخلاقي أصبح كارثة بكل المقاييس، ولذلك يجب على المجتمع المدني وعلى الدولة أن تتحرك لرصد الفساد الأخلاقي الذي يهدد مستقبل المغرب، والذي ينكر هذه الحقيقة يجب عليه أن يرفع رأسه من الرمل”.
وتابع المتحدث: “أنا لست ضد تعليم المرأة، ومن يقول هذا فهو يفتري علي الكذب”، موضحا:”أنا أطالب بالفصل بين البنين والبنات في التعليم حسب ما يتفق وثقافتنا المغربية وديننا الحنيف، وحسب ما توصلت إليه الدراسات الحديثة والتي تبين خطر الاختلاط معرفيا وسلوكيا، وهو النهج الذي تسير عليه الكثير من المدارس في بريطانيا وأمريكا”.
واعتبر الداعية أن “من يبعث بابنته إلى المدرسة بوضعها الحالي يعرضها لمغامرة أخلاقية خطيرة”، قبل أن يضيف: “وفي انتظار إصلاح التعليم لا بد للأب أن يجد حلولا بديلة تضمن أن تحصل ابنته على مستوى عال من التعليم بعيدا عن هذا الجو المليء بالمخاطر الأخلاقية والسلوكية، وهناك اليوم العديد من الحلول البديلة التي تقدم أنظمة متطورة للتعليم عن بعد، ومن بينهما نظام كنيد الفرنسي”.