• قاليك غادي يحاسب سفاح نيوزيلندا.. أردوغان ودخول الصحة!
  • بمشاركة المغرب.. اجتماع طارئ لمنظمة التعاون الإسلامي للرد على “مجزرة نيوزيلندا”
  • جدل الساعة الإضافية مستمر.. وهبي يتهم الحكومة بـ”خرق” الدستور
  • خطير.. منفذ مذبحة المسجدين كان ناوي يقتل ما زال!
  • ما بغاش يرجع خاوي.. نهضة بركان يفاوض جوهرة فيتا كلوب ماكوسو
عاجل
الأربعاء 06 سبتمبر 2017 على الساعة 16:23

الشباب الصحراوي المعتصم في مطار مدريد: بغينا اللجوء

الشباب الصحراوي المعتصم في مطار مدريد: بغينا اللجوء

نقل “منتدى دعم مؤيدي الحكم الذاتي بمخيمات تندوف”، المعروف اختصارا بفورساتين، عن الشباب الصحراوي “المحتجز” في مطار مدريد في إسبانيا، إصرارهم على طلب اللجوء، وحمايتهم من “تبعات الإعادة القسرية لمخيمات تندوف”.
وأوضح المنتدى، في بيان له، أن الشباب دعوا إلى “مساعدتهم للتعريف بقضيتهم على أوسع نطاق، والمساهمة في الضغط على السلطات الاسبانية لمنع تسليمها لجبهة البوليساريو في إطار صفقة تم ابرامها بالعاصمة الجزائرية بين السفير الاسباني بالجزائر وممثلين عن جبهة البوليساريو”.
وأكد المصدر ذاته أن المجموعة “المحتجزة” تضم عددا من “الأطر والمثقفين إضافة إلى أطباء، وأن عددها تجاوز في البداية 83 شخصا قرروا طلب اللجوء الجماعي فوق الأراضي الاسبانية قبل أن تتدخل مجموعة من الأمور والمعطيات التي ساهمت في تقليص العدد إلى الثلث بسبب ضغط رهيب مورس على المجموعة شمل الترغيب والترهيب والتخوين واستغلال العائلات لثنيهم عن مساعيهم بطلب اللجوء”.
وكشف منتدى فورساتين أن البوليساريو “استعملت كل الوسائل الممكنة لمنع الشباب من الاستمرار في طلب اللجوء، لما تخشاه من تبعاته القانونية وخطر فتحه في قادم الايام ليشمل أشخاصا أخرين، مما سيؤدي إلى هجرة جماعية من مخيمات تندوف صوب أوروبا هروبا من جحيم المخيمات التي تديرها جبهة البوليساريو”.
إلا أن أكثر ما تخشاه الأخيرة، يضيف البلاغ، “ثبوت صحة كونها ليست سوى منظمة مسلحة تستغل مجموعات بشرية عن طريق القمع والاحتجاز والتنكيل أو التهديد للانضمام لمشروع سياسي بدون إرادة أو رغبة حقيقية في الانتماء إليه، ما سيجلب عليها سخطا دوليا ظلت تتحاشاه قدر المستطاع بالترويج لمعلومات مغلوطة حول حقيقة الوضع في المخيمات”.