• مجلس النواب.. المصادقة بالإجماع على 3 مشاريع قوانين تتعلق بأراضي الجماعات السلالية
  • غضب وحرقة ومطالب بالإعدام.. تضامن واسع مع ضحية الاغتصاب بـ”القراعي”
  • بحصيلة 4 تعادلات وخسارتين وفوز وحيد.. تونس تكتفي بالمركز الرابع بعد الخسارة أمام نيجيريا 
  • كودار ينتقل إلى بني ملال وبنشماش يعقد لقاء في الرباط.. حرب اللقاءات التواصلية تشتعل في “البام”
  • حيت سولاتو علاش تعطل.. رجل يعتدي على زوجته بطريقة وحشية (فيديو)
عاجل
الأحد 02 يوليو 2017 على الساعة 01:54

حصاد اليوم على الفايس بوك.. لقاء العثماني الگنازة كبيرة والميت فار وثمن البانان!

حصاد اليوم على الفايس بوك.. لقاء العثماني الگنازة كبيرة والميت فار وثمن البانان!

تباينت مواقف وتقييمات نشطاء موقع التواصل الاجتماعي فايس بوك للقاء رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني، الذي بث ليلة أمس السبت (1 يونيو)، على القناتين الأولى والثانية.
بعض نشطاء الموقع قارنوا بين سعد الدين العثماني وبين رئيس الحكومة السابق عبد الإله ابن كيران، كتب أحد النشطاء: “سبق وقيل بأن عبد الإله ابن كيران سيتعب من يأتي بعده فعلاً أتعبه وترك السقف عاليا.. يمكن القول أنه لا وجه للمقارنة بين فن تدبير الإكراهات بصدق وبين السباحة الحرة في بحر لجي تغشاه ظلمات بعضها فوق بعض”. وأضاف آخر ساخرا: “بعدا ابن كيران كان كيعرف تمن لبطاطا والبنان”.
ودون ناشط آخر: “العثماني مجرد واحد التلميذ موقفو الاستاذ عند السبورة كيقيد اللي هضر ودار الصداع.. مانكونوش حگارة عاود”. واعتبر آخر أن “العثماني في حواره التلفزي في جزئه المخصص لحراك الريف، لم يأت بجديد، وأبان عن تحليل سطحي للأحداث، ويبدو أنه لا يملك أي استراتيجية للتعامل مع الحراك، غير تكرار أسطوانة منارة المتوسط”.
وجاء في تدوينة أخرى: “الجنازة كبيرة والميت فار.. أسئلة الشارع لم تنقل لرئيس الحكومة، القدرة الشرائية ارتفاع أثمنة المحروقات مخلفات تحرير القطاع العدالة الاجتماعية والمجالية معضلة التشغيل… أجوبة نمطية لم تشهد عليها أرقام مضبوطة ولا جدولة زمنية.. للأسف الشديد رأيي شخصي لن أغيره ولا أفرضه على أحد، لا ولن يقنعني السيد المحترم سعد الدين العثماني، رئاسة الحكومة اكبر منك… أظن أن حل الحكومة والتوجه إلى انتخابات برلمانية مبكرة اضحى ضرورة وطنية ملحة فرضها الزمان والمكان والرهان”.
وكتب ناشط آخر ساخرا: “ما عجبونيش المحاورين ديال العثماني، تا شي واحد فيهم ما نقل لرئيس الحكومة المعاناة لي غادي يعاني ابتداء من غدا الشقيري الديني مع الساعة الإضافية”.