• قتل شخصين بالرصاص في كازا.. البوليسي المتهم أمام المحكمة بتهمة القتل العمد والأمن ينفي رواية شقيق الضحية 
  • ذكاء أم استغلال.. آيت منة كيضرب الملايين على ظهر الكوكب المراكشي؟
  • العلمي: جاتنا الشمتة فالكان… ولو كانت الجامعة سيئة ما كانتش خميس زمامرة تطلع للقسم الأول!
  • قضية مقتل مغربي في السعودية.. الترخيص بنقل جثة الضحية إلى المغرب وصدمة الأسرة
  • الناصري لـ”كيفاش”: ما كاين حتى مفاوضات مع غاريدو… وخاصنا نختارو مدرب عندو نفس استراتيجية النادي
عاجل
الجمعة 30 يونيو 2017 على الساعة 14:12

دعا السكان إلى الهدوء.. “الحركة الشعبية” متخوف من تفاقم الأوضاع في الحسيمة

دعا السكان إلى الهدوء.. “الحركة الشعبية” متخوف من تفاقم الأوضاع في الحسيمة

أعرب حزب الحركة الشعبية عن انشغاله باستمرار الحركات الاحتجاجية في إقليم الحسيمة “مما يحول دون تفعيل آليات الوساطة والحوار”، معبرا عن تخوفه “من تفاقم الأوضاع في المنطقة وتضرر الساكنة بفعل استمرار الاحتجاجات وأثرها السلبي على النشاطين الاقتصادي والاجتماعي”.
ودعا المكتب السياسي لحزب الحركة الشعبية، في بلاغ أصدره عقب اجتماعه أمس الخميس (29 يونيو)، سكان الحسيمة إلى “التحلي بالهدوء وتغليب منطق الحوار حتى يتسنى لكل المبادرات الجادة أن تترجم على أرض الواقع وإيجاد الحلول المنصفة المناسبة”.
كما طالب الحزب “كل القوى الحية من أحزاب سياسية ونقابات ومجتمع مدني إلى التعبئة من أجل رفع اللبس والإسهام في تجاوز هذا الوضع بعيدا عن كل المزايدات أو استغلال سياسوي أيا كان مصدره”.
وهنأ المكتب السياسي للحركة الشعبية رجال الأمن والقوات العمومية على “تحليهم بضبط النفس طوال الستة أشهر الماضية وتعبيره عن أسفه للإصابات المسجلة سواء في صفوف قوات الأمن أو في صفوف المحتجين”.
وثمن الحزب للقرارات التي اتخذها عاهل البلاد عقب اجتماع المجلس الوزاري الأخير، معتبرا أن مضمون تصريح الناطق الرسمي باسم القصر الملكي القاضي بإجراء الأبحاث والتحريات اللازمة بشأن عدم تنفيذ المشاريع المبرمجة وتحديد المسؤوليات “يترجم مرة أخرى التتبع الفعلي لجلالته وحرصه على تفعيل مبدأ ربط المسؤولية بالمحاسبة”.