• أعمارهم بين 16 و20 سنة وأبحروا من الجديدة.. اعتقال 8 حراكة مغاربة في البرتغال
  • مباريات البوليس.. مصدر أمني يشرح مسطرة الانتقاء الأولي للترشيح
  • وافق عليه 171 نائبا.. البرلمان ينهي مسطرة المصادقة على مشروع قانون المالية لسنة 2020
  • رفض مغادرة منزل احتله رفقة مهاجرين.. حراك مغربي هرس لبوليسي يديه فإيطاليا
  • تم خلاله المصادقة على مشروعي قانونين وعلى اتفاقيتين دوليتين.. الملك يترأس مجلسا وزاريا في الرباط
عاجل
الأربعاء 28 يونيو 2017 على الساعة 17:46

“إشاعة” 17 مليار.. اطلبوا اللعاقة ولو في حد السوالم!!

“إشاعة” 17 مليار.. اطلبوا اللعاقة ولو في حد السوالم!!

لا حديث بين نشطاء موقع التواصل الاجتماعي فايس بوك، في الساعات الماضية، سوى عن “العثور على مبلغ 17 مليار في فيلا البرلماني عن حزب الاستقلال ورئيس بلدية حد السوالم زين العابدين الحواص”.
ورغم أن الخبر/الإشاعة لم يتم تأكيده من قبل أي جهة رسمية، إلا أنه انتشر بشكل كبير على صفحات الفضاء الأزرق، مخلفا موجة سخرية عارمة بين نشطاء الشبكة الاجتماعية، الذين كتب العديد منهم تدوينات ساخرة حول الموضوع، فيما ذهب البعض الآخر إلى حد النبش عن “السيرة الذاتية” للحواص.

Cv الحواص على الفايس بوك
تداول نشطاء على موقع الفايس بوك “سيرة ذاتية”، لم يجر التأكد من حقيقة المعطيات الواردة فيها، تتضمن مجموعة من المعلومات حول زين العابدين حوّاص، ذو 42 سنة، والملقب بولد الفلاّح. ومما جاء فيها أنه كان أحد أكبر وسطاء تجارة البطاطس في ضيعات أولاد حريز، وبأنه خاض تجربة الانتخابات الجماعية لأول مرة سنة 1997، وفاز بعضوية مجلس جوالة الرمل.
وفي سنة 2009، فاز الحواص برئاسة بلدية حد السوالم وبمقعد برلماني عن إقليم برشيد عن حزب الأصالة و المعاصرة. وفي سنة 2015، قبل إجراء الانتخابات الجماعية، قاد تحقيق باشرته لجنة من المفتشية العامة للإدارة التربية داخل بلدية حد السوالم، التي كان يرأسها، إلى رصد مجموعة من الخروقات، من بينها عجز الجماعة عن دفع الضرائب المتراكمة عليها وحصول شركات من الجماعة على تراخيص في ظروف غير قانونية، إضافة إلى مشاكل أخرى ذات صلة بالعقار.
وبناء على نتائج هذا التحقيق، طرد الحواص من صفوف البام، غير أنه واصل نشاطه السياسي تحت لون حزب الاستقلال، الذي ترشح وكيلا للائحته في برشيد.
وتضيف المعلومات المتداولة على الشبكة الاجتماعية أن “زين العابدين هزّ عائلتو وقصد المطار فرمضان باش يمشي يدير عمرة، لكن وقفوه ومنعوه من السفر، حتى ستدعاتو الفرقة الوطنية نهار 20 فهاد الشهر بسبب أزيد من 150 شكاية ضدّو، وقرّرات تحيلو على النيابة العامة لدى محكمة الاستئناف فكازا اللّي قرّرات توضعو رهن الاعتقال فسجن عكاشة”.

الناطق الرسمي باسم الاستقلال: لا أعرف الحواص
في تعليقه على “الخبر/ الإشاعة”، أكد عادل بنحمزة، الناطق الرسمي باسم حزب الاستقلال، أنه لا يعرف البرلماني زين العابدين الحواص، مطالبا بتقديم بلاغ حول مدى صحة العثور على مبلغ 17 مليار في منزله.
وكتب بنحمزة، في تدوينة على حسابه على الفايس بوك: “صحافية سألتني هذا الصباح عن حقيقة كون الأمن وجد 17 مليار سنتيم في فيلا النائب الحواص المعتقل رهن التحقيق منذ أكثر من أسبوع، قلت لها تسألينني على أساس أنا هو الوكيل العام، فطلبت مني رقم هاتف الحواص إذا كنت أتوفر عليه، فأجبتها بأنني لا أتوفر عليه لأنني ببساطة لا أعرفه، ولكن ألا تعلمين أنه معتقل وبالتالي حتى لو توفر لك رقم هاتفه فإنك لا تستطيعين الحديث معه ؟”.
وطالب بنحمزة “بعض وسائل الإعلام بتحري الفرق بين الإشاعة والحقيقة، وفي موضوع 17 مليار ليس هناك أي مصدر رسمي أكد الخبر وليست هناك وسيلة إعلام جدية نشرت ذلك، والأهم من كل ذلك هو تزامن الرواية المنتشرة مع الأحداث المأساوية التي عرفتها الحسيمة يوم العيد”.
وأضاف الناطق الرسمي باسم حزب الميزان: “أنا مع العدالة ومع محاسبة المفسدين، لكنني ضد الإشاعة وصناعة رأي عام بمعلومات مخدومة.. الحواص يوجد رهن التحقيق وهو سري بالطبع، لهذا وجب تقديم بلاغ رسمي يؤكد وجود 17 مليار أو ينفي وجود تفتيش لبيته من الأصل”.

إشاعة 17 مليار
مصدر مقرب من قضية البرلماني زين العابدين الحواص نفى “جملة وتفصيلا” ما تردد حول العثور على مبلغ 17 في فيلا البرلماني، مؤكدا أن الأمر مجرد إشاعة روجتها بعض المواقع الإلكترونية وانتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي.
وقال المصدر ذاته: “كاينين شي ناس هوما اللي كيلعبو بهاد الإشاعة لتصفية حسابات”، مشيرا إلى أن الحواص يوجد حاليا في سجن عكاشة في انتظار انتهاء التحقيق معه بخصوص عشرات الشكايات التي قدمت ضده وتتهمه بـ”الفساد والرشوة واستغلال النفوذ والشطط في استعمال السلطة والنصب والتزوير”.