• سابقة.. امرأة مصابة بالفشل الكلوي تنجب طفلا في مراكش (صور وفيديو)
  • مدرب الهلال السعودي: الوداد فريق صعب… والمباراة أمامه تعد بالفرجة والتشويق
  • بشرى لمهنيي النقل.. الحكومة تُحدد موعد صرف الدفعة التاسعة من الدعم المباشر
  • بقى أيام حتى تحللت الجثة.. وفاة مهاجر مغربي في إيطاليا وحيدا في منزله
  • قبل مواجهة الهلال السعودي في الموندياليتو.. أجواء حماسية في آخر حصة تدريبية للوداد !
عاجل
الإثنين 09 يناير 2023 على الساعة 18:00

10 يناير.. دقت ساعة محاسبة “البؤساء” المتورطين في التلاعب بتذاكر المونديال

10 يناير.. دقت ساعة محاسبة “البؤساء” المتورطين في التلاعب بتذاكر المونديال

يرتقب أن يكشف رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، فوزي لقجع، غدا الثلاثاء (10 يناير)، عن نتائج التحقيقات التي باشرتها الجامعة في قضية التلاعب بتذاكر مباراة نصف نهائي كأس العالم 2022، التي أقيمت في قطر بين المنتخبين المغربي والفرنسي.

وتتجه الأنظار غدا إلى ما ستعلن عنه الجامعة من قرارات في حق من كل ثبت تورطهم في الفضيحة “بغض النظر عن مناصبهم أو مسؤولياتهم”، والذين سبق وتوعدهم لقجع بعقوبات صارمة.

التحقيق في ممارسات مشينة

وكان رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم ندد، خلال انعقاد اجتماع للمكتب المديري للجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، يوم الثلاثاء 27 دجنبر الماضي، بما أسماه “الممارسات المشينة لبعض المحسوبين على أسرة كرة القدم الوطنية”.

وأكد لقجع تكوين لجنة من أعضاء اللجان المستقلة التابعة للجامعة، للتحقيق في الحدث من أجل إصدار القرارات المناسبة في حق “كل من ثبتت إدانته في هذا العمل المسيء إلى سمعة كرة القدم الوطنية”.

موعد 10 يناير

ومن أجل تنزيل العقوبات الملائمة، أعلن لقجع عن توصل الجامعة بتقارير من السطات المختصة، مشيرا أن اللجنة ستنصب على دراسة التقارير وإجراء التحريات الخاصة بها، قبل إصدار القرارات والنتائج في 10 يناير 2022.

وبعد 10 يناير، يقول لقجع متوعدا المتورطين: “فالبؤساء المحسوبون على كرة القدم الذين استغلوا هذا الحدث، كيفما كان شأنهم وكيفما كان منصبهم وكيفما كانت مسؤوليتهم، لن أتوانى شخصيا في اتخاذ كل الاجراءات الصارمة في حقهم وفي أقرب الأوقات”.

تحقيقات الفرقة الوطنية للشرطة القضائية

ومن جهتها باشرت الفرقة الوطنية للشرطة القضائية بالدار البيضاء، منذ أسابيع، أبحاثها وتحرياتها في فضيحة التلاعب بتذاكر المونديال.

ووجهت الفرقة الوطنية وجهت، بناء على تعليمات النيابة العامة، استدعاءات إلى العديد من الأشخاص للمثول أمامها قصد الاستماع لهم.

ومن بين هؤلاء محمد الحيداوي، رئيس أولمبيك أسفي والبرلماني عن حزب التجمع الوطني للأحرار، بخصوص التسجيلات الصوتية المتداولة والتي يتم الحديث فيها عن بيع التذاكر.