• وصفوا قراراتها بـ”الأحادية”.. نقابات الصيادلة تنتقد غياب الحوار مع الوزارة
  • بتنسيق مع الأمن المغربي.. بوليس إسبانيا يعتقل إرهابيا في تراگونا
  • الرقمنة وإصلاح الإدارة.. محور مباحثات بين غيثة مزور ومنسقة الأمم المتحدة (صور)
  • تفاؤل وغيابات.. أسود الأطلس يواجهون الأردن في ثاني مباريات كأس العرب
  • في منتدى أمني بمشاركة المغرب.. الولايات المتحدة الأمريكية تستبعد “الكابرانات” (صور)
عاجل
الجمعة 29 أكتوبر 2021 على الساعة 18:30

ياسمين لمغور ترد على أمينة ماء العينين: كوني تحشمي!

ياسمين لمغور ترد على أمينة ماء العينين: كوني تحشمي!

لم تتأخر ياسمين لمغور، النائبة البرلمانية عن حزب التجمع الوطني للأحرار، في الرد على النائبة البرلمانية السابقة عن حزب العدالة والتنمية، أمينة ماء العينين، بعد انتقاد الأخيرة تعيينات عائلية من داخل الوزارات والجماعات، حسب ما جاء في تدوينة لها على موقع الفايس بوك.

وكانت أمينة ماء العينين، قد نشرت، صباح اليوم الجمعة (29 أكتوبر)، تدوينة على حسابها الخاص على الفايس بوك، تنتقد فيها ما أسمته “تحويل مؤسسات الدولة من وزارات وبرلمان وجماعات ترابية ومناصب إدارية، إلى استغلاليات عائلية كبيرة، يرتع فيها الأزواج والزوجات والأبناء والبنات”، مشيرة إلى أن في ذلك “ضرب سافر بعرض الحائط كل المعايير الأخلاقية وحتى القانونية التي تمنع تضارب المصالح ومنطق الاحتكار والاستغلال”.
كما وجهت برلمانية “الپيجيدي” السابقة رسالة حادة، جاء فيها: “نساء هذا الوطن لم تناضل لسنوات طويلة، ولم تتجرع مناضلات الأحزاب الأمرين من أجل استقلالية النساء السياسيات، لتعصفن بكل شيء تحت يافطة الأزواج والآباء وأولياء النعمة”.

ومن جهتها، تفاعلت ياسمين لمغور بشكل سريع مع هاته التدوينة، وردت على ماء العينين بتدوينة نشرتها هي الآخرى على حسابها على الفايس بوك، جاء فيها “آخر من الحق في الكلام عن توظيف الأزواج واستغلال المناصب الإدارية هو السيدة آمنة ماء العينين”.

وأضافت مذكرة بواقعة تتعلق بزوج عضوة “المصباح”: “المغرب برمته يعلم قصة انتقال زوج السيدة ماء العينين من معلم في تيزنيت إلى موظف ملحق بوزارة العلاقات مع البرلمان ثم رئيس مصلحة ثم إلى رئيس قسم. وكل هذا التحول العجيب والترقي الاستثنائي بفضل زوجته القيادية في حزب المصباح”.

ومن جهة أخرى، نشرت لمغور صورة في باريس منسوبة لأمينة ماء العينين وأرفقتها بهاشتاغ “كوني تحشمي”، وأشارت من خلالها برلمانية الحمامة إلى “أن من أساء للنساء السياسيات هي ماء العينين بسلوكاتها الانتهازية، وبتصرفاتها التي يتناقض فيها النظري والواقعي”. حسب تعبيرها.