• هدد بوقف الشراكة الثنائية.. المغرب يرد على تبريرات إسبانيا لاستقبال زعيم البوليساريو
  • معهد المستقبل والأمن في أوروبا: الاستقبال السري لزعيم البوليساريو خروج عن العادات والأعراف الدبلوماسية
  • وزير الخارجية الكويتي: الكويت والمغرب عازمان على إعطاء زخم مضاعف للعلاقات الثنائية
  • بسبب دوري السوبر.. الاتحاد الأوروبي يعاقب 9 أندية ويهدد 3 أخرى بملاحقات قضائية
  • للاشتباه في تورطه بإحدى جرائم الفساد.. وزارة الداخلية توقف خليفة قائد في عمالة مراكش
عاجل
الجمعة 01 مايو 2020 على الساعة 00:35

وزير الصحة: هاد الفيروس را غريب الأطوار ويلا كان شي تراخي فالأيام المقبلة تقدر ترجع الحالة كيف بدينا النهار اللول

وزير الصحة: هاد الفيروس را غريب الأطوار ويلا كان شي تراخي فالأيام المقبلة تقدر ترجع الحالة كيف بدينا النهار اللول

أكد وزير الصحة، خالد آيت الطالب، أن الحالة الوبائية في المملكة متحكم فيها بفضل الحجر الصحي والدواء والكمامة وأيضا درجة وعي المواطنين الذين أصبحوا يمثثلون لأوامر السلامة الصحية.
وقال آيت الطالب، مساء اليوم الخميس (30 أبريل)، في برنامج أسئلة “كورونا” الذي يبث على القناة الثانية، إن الحجر الصحي أعطى فائدته ويقلص من انتشار الفيروس بنسبة 85 في المائة، مؤكدا أن هذا لا يعني أننا تغلبنا على الفيروس، قائلا “هاد الفيروس را غريب الأطوار ومعروف على المستوى الدولي ويلا كان شي تراخي ولا تقصير فهاد الأيام المقبلة تقدر ترجع الحالة كيف بدينا النهار اللول وهاد الشي علاش درجة اليقظة خاصها تبقى جد مرتفعة”.
وأضاف وزير الصحة أنه “وكيف كتشوفو را واخا كتكون الحالة متحكم فيها را بعد المرات كيبانو لينا واحد البؤر جداد وهاد البؤر كتظطر المعنيين يتدخلو بسرعة ويكون الاستحواذ عليها ويحتويوها باش ما يبقاش الانتشار وعدد المخالطين يزداد”.
وواصل آيت الطالب حديثه عن الحالة الوبائية قائلا “يلا جينا نشوفو الحالة الوبائية اليوم فهي حالة وبائية متحكم فيها بفضل الحجر الصحي والدواء والكمامة وكذلك حتى درجة وعي المواطنين اللي ولاو كيتماثلو لأوامر السلامة الصحية”.
وفي إجابته عن أسئلة بعض المواطنين عن سبب تمديد فترة الحجر الصحي، قال آيت الطالب إن “الحجر الصحي قلص من العدد ديال المخالطين من بين الناس اللي كانوا مصابين بالفيروس والناس اللي سليمين لأن الناس اللي عندهم هشاشة صحية يلا كانوا مخالطين مع الناس اللي عندهم الفيروس والعدوى انتقلت فغادي يكون العدد ديال المصابين في الحالة الحرجة كثير”.
وتحدث آيت الطالب عن بعض الدول التي تسرعت في رفع الحجر الصحي حيث أنها عرفت مضاعفات وانتشار بطريقة سريعة، قائلا “يلا كانت القضية متحكم فيها ورفعنا الحجر في وقت غير مناسب فقوة الانتشار كتكون مضاعفة اكثر من  المرة الأولى هاد الشي علاش خاص يكون الحذر”.