• كيهددوا البنات بتصاورهم فأوضاع مخلة.. أمن بني ملال يوقف عصابة مختصة في الابتزاز والتشهير!!
  • إثر نجاح عملية جراحية أُجريت له.. الملك يهنئ ولي العهد السعودي
  • نقابات تعليمية “تستقبله” بالاحتجاج.. أمزازي غيمشي لزاكورة!
  • مندوبية السجون: الحالة الصحية لجميع معتقلي “حراك الريف” عادية
  • الجمعة الـ 106.. الحراك الجزائري باق ويتمدد
عاجل
الثلاثاء 24 نوفمبر 2020 على الساعة 21:00

ها علاش هوما “عصابة” و”قطاع طرق”.. البوليساريو قتلت 813 مغربيا بالألغام في الأقاليم الجنوبية

ها علاش هوما “عصابة” و”قطاع طرق”..  البوليساريو قتلت 813 مغربيا بالألغام في الأقاليم الجنوبية

فضح السفير الممثل الدائم للمغرب لدى مكتب الأمم المتحدة في جنيف، عمر زنيبر، الأعمال العدوانية التي تقوم بها ميلشيات البوليساريو الانفصالية بطريقة فوضوية في الأقاليم الجنوبية، إذ أن الألغام التي زرعتها خلال الفترة الممتدة من عام 1975 إلى يومنا هذا، أوقعت عددا كبيرا من الضحايا بلغ 2692، من بينهم 813 حالة وفاة، معتبرا ذلك “أمرا مؤسفا”.

وأشار السفير عمر زنيبر، خلال مناقشة عامة للاجتماع الـ 18 للدول الأطراف في الاتفاقية المتعلقة بالألغام المضادة للأفراد، إلى الجهود التي تبذلها السلطات المغربية، وفقا للالتزامات الدولية، منذ عام 1975، وفي إطار الاتفاق الموقع مع بعثة المينورسو في عام 1999، المتعلق بتبادل المعلومات، ووضع علامات على مناطق الألغام، وإزالة الألغام، وتدمير الألغام والبقايا غير المتفجرة.

وأوضح الدبلوماسي المغربي، أن جميع هذه العمليات مكنت من القضاء على التهديد الذي كان موجودا على مساحة تقدر بـ 5763,88 كيلومترا مربعا من خلال اكتشاف وتحييد 96758 لغم أرضي، من بينها 49336 لغم مضاد للأفراد و21035 بقايا متفجرات من مخلفات الحرب.

وتابع السفير، أن المغرب يقدم لهؤلاء الضحايا مساعدة متكاملة وتكفل إجمالي من العلاجات إلى العمليات الجراحية وإعادة التأهيل وتركيب الأطراف الاصطناعية والدعم النفسي والاجتماعي.

وأشار السفير المغربي، إلى أن هؤلاء الضحايا يستفيدون أيضا، من المقتضيات الواردة في الاتفاقية الدولية لحقوق الأشخاص ذوي الإعاقة، والتي انضم إليها المغرب في العام 2009، بهدف تمكينهم وإعادة إدماجهم في المجتمع الوطني بشكل فعال، مضيفا أن الإطار التشريعي الوطني يضمن تعويضات لجميع ضحايا الألغام المضادة للأفراد والمتفجرات من مخلفات الحرب بغض النظر عن مصدرها، رغم أنه تم وضعها من قبل الانفصاليين على نطاق واسع.