• العرض كاين والتوقيع ما زال.. إنزو زيدان يكشف مستجدات انتقاله إلى الوداد
  • إدارة “عكاشة” ترد على الجمعية المغربية لحقوق الإنسان: تروجين الأكاذيب… الريسوني يقيم في غرفة انفرادية بناء على طلبه
  • محمد الفنجري.. صيدلي دفن أسرته بالكامل بعد وفاتهم بكورونا ليلحق بهم متأثرا بالوباء
  • ليلة السوبر الأوروبي.. النصيري وبونو يتألقان رغم الخسارة
  • الأطفال ضايعين/ الأعصاب والفقصة/ الله يفرجها علينا.. أمهات محنين مع “التعليم عن بعد”
عاجل
الجمعة 15 مايو 2020 على الساعة 12:00

ناقش دور المرأة والرجل داخل حياة “الكوبل”.. فيلم “راجل لمرا” من بطولة غيث والبسطاوي ينال إعجاب مغاربة

ناقش دور المرأة والرجل داخل حياة “الكوبل”.. فيلم “راجل لمرا” من بطولة غيث والبسطاوي ينال إعجاب مغاربة

أميمة لبيض

سلط الفيلم التلفزي المغربي “راجل لمرا” الضوء على قضية الأدوار التي يلعبها الزوج والزوجة داخل بيت الزوجية، وكيف يمكن لهما أن يزاولا نفس المهام أو يتبادلا الأدوار بغرض ضمان استمرار العلاقة.

ولعب دور البطولة في الفيلم الذي تم عرضه أمس الخميس (14 ماي)، على القناة الثانية، الممثل أسامة البسطاوي إلى جانب الممثلة والمغنية كريمة غيث، حيث جسدا دور “كوبل” مغربي شاب تحدى مجموعة من العقبات من أجل الزواج، لتتطور الأحداث بسرعة بعد ذلك ويفقد الزوج منصبه في العمل ويضطر إلى البقاء في المنزل ومزاولة الأشغال التي لطالما ارتبطت في عدد من المجتمعات بالنساء.

وناقش الفيلم الصورة النمطية التي لطالما لاحقت أدوار الأزواج، حيث “يجب على الرجل العمل خارج المنزل وضمان حياة الرفاهية لزوجته في حين يجب على الزوجة أن تبقى في المنزل للاعتناء بزوجها وتنظيف المنزل والطهو وما إلى ذلك”.

وأكد العمل أن تقسيم الأدوار بين الكوبل بهذا الشكل هو غير منصف لا في حق الرجل أو المرأة، فكل منها بارع في مجاله والمهم أن يكملا بعضهما البعض ويحافظا على استقرار علاقتهما بدل تكليف بعضهم البعض بمهام دائمة، لإرضاء أفراد المجتمع الذي نعيش فيه، وهو الشيء الذي نلاحظه في مجموعة من الأسر.

وأثبت البسطاوي عن طريق الدور الذي أداه في العمل أن الزوج بدوره قادر على الاهتمام بالأعمال المنزلية سواء فرضت عليه الظروف ذلك أم كان ذلك اختياره.

وبدورها أكدت غيث زوجة البسطاوي في “راجل لمرا”، أنه يمكن للزوجة الاعتماد على زوجها داخل المنزل إذا كنت هي منشغلة في العمل خارجه، وأن المهم هو تجاهل انتقادات المجتمع الغير بناءة والدفاع عن الحياة الزوجية ودعم الزوج للزوجة والزوجة للزوج مهما كان دورهما داخل الأسرة.

وأبدى معلقون كثيرون على مواقع التواصل الاجتماعي رأيهم في العمل، وإعجابهم بقصته.

وكتبت إحدى المعلقات: “فيلم واعر بزاف فيه عبرة تقاسم كل شيء بين الرجل والمرأة احسنتم مزيدا من التألق، وأضافت أخرى: “عجبني بزاف حيث كيوصل  ميساج زوين أن الثقة والاحترام بين الزوجين شي حاجة ضرورية باش تنجح العلاقة”.

وجاء في تعليق آخر: “الحمد الله الإخراج المغربي ولا كايوصل مسجات زوينة المزيد من العطاء والإستمرارية”.