• دراسة: 10 في المائة من الشباب المغاربة يعتبرون كورنا عقابا إلاهيا و9 في المائة يعتبرونه سلاحا بيولوجيا!
  • العرض كاين والتوقيع ما زال.. إنزو زيدان يكشف مستجدات انتقاله إلى الوداد
  • إدارة “عكاشة” ترد على الجمعية المغربية لحقوق الإنسان: تروجين الأكاذيب… الريسوني يقيم في غرفة انفرادية بناء على طلبه
  • محمد الفنجري.. صيدلي دفن أسرته بالكامل بعد وفاتهم بكورونا ليلحق بهم متأثرا بالوباء
  • ليلة السوبر الأوروبي.. النصيري وبونو يتألقان رغم الخسارة
عاجل
الإثنين 18 مايو 2020 على الساعة 02:00

موجهة إلى الشباب.. مبادرة “ساعدني” لتقديم الدعم النفسي والتوجيه خلال الحجر الصحي

موجهة إلى الشباب.. مبادرة “ساعدني” لتقديم الدعم النفسي والتوجيه خلال الحجر الصحي

أميمة لبيض

أطلقت شابة مغربية تدعى جهاد غناج حاصلة على إجازة في علم الاجتماع ودبلوم في التجارة، وتشتغل كمسؤولة تواصل، مبادرة تضامنية جديدة وهي عبارة عن منصة الكترونية تحمل اسم “ساعدني Help Me”، تقدم التوجيه والإرشاد الاجتماعي في جميع أقسامه ومجالاته خلال الحجر الصحي، وذلك بمساعدة مجموعة من الاخصائيين النفسيين والموجهين.

وفي اتصال مع موقع “كيفاش” قالت غناج إن “الفكرة جاءت من رحم معاناة الأفراد الذين يتواصلون معها في الواقع أو في العالم الافتراضي عبر حساباتها الخاصة على مواقع التواصل الاجتماعي طلبا في الاستشارة لتجاوز المشاكل والصراعات النفسية والإجتماعية، أو طلبا في التوجيه الدراسي قبل الحجر الصحي، وبشكل أكبر بعد فرض الحجر الصحي بسبب وباء كورونا”.

وأضافت أن “هذا هو السبب الرئيسي الذي دفعها لتجاوز الاشتغال في الخفاء وإطلاق هذه المبادرة”.

وأوضحت غناج أن “الهدف من المبادرة بالدرجة الأولى هو التوجيه والإرشاد الاجتماعي”، مبرزة أنها رفقة العاملين معها في هذا المشروع التضامني قاموا “بتوفير صفحات خاصة بالمبادرة على مواقع التواصل الاجتماعي، لتوسيع نطاق المستفيدين وتوفير حلول للتحديات التي يواجهونها خلال فترة الحجر في الفترة الراهنة، والاشتغال على الاستعداد لما بعد الحجر الصحي”.

وأبرزت غناج أنه للاستفادة من الدعم والتوجيه المقدم من طرف مبادرة “ساعدني Help Me” يجب التواصل مع الفريق عن طريق “جيمايل”، أو عبر صفحات “فايسبوك” و”إنستغرام”.

وأشارت الشابة إلى أنها منذ إطلاق المبادرة “استقبلت عددا كبيرا من طلبات المساعدة من فئة الشباب”، موضحة أنه يتم التعامل مع الحالات بكل سرية وتحفظ.