• أوناجم الغالي فيهم.. شحال القيمة السوقية ديال اللعابة الوداديين الجداد؟
  • المبادرة الوطنية للتنمية البشرية.. أزيد من 100 ألف مستفيد من منصات الشباب
  • المنتخب الوطني.. زيارة المدرب الإيطالي ماتزاري للمغرب تثير الجدل
  • ما بقات ممانعة.. لاعبون جزائريون في إسرائيل لخوض مواجهة ضد ماكابي تل أبيب
  • جرت مراسم الخطوبة في الرياض.. من هي السعودية التي خطفت قلب ولي عهد الأردن؟
عاجل
الإثنين 11 يوليو 2022 على الساعة 12:12

مفاجآته ما كتساليش.. كورونا كيسطي!!

مفاجآته ما كتساليش.. كورونا كيسطي!!

واخا بان هادي كثر من عامين إلا أن مفاجآت فيروس كورونا ما زال ما بغات تسالي. كيفاش؟

مع استمرار تسجيل إصابات ووفيات بسبب فيروس كورونا في مختلف أنحاء العالم، كشفت سيدة في مدينة لوفلاند بولاية كولورادو الأمريكية عن إصابة ابنها بـ”ذهان كوفيد” بعدما عانى من فيروس كورونا المستجد.

وقالت السيدة لـ”شبكة CNN الإخبارية”، إن ابنها تغير فجأة بعد أسابيع من إصابته بكوفيد-19.

وأضافت المتحدثة عن ابنها: “لقد أنهى دراسته الهندسة مؤخرا، باتت تصرفات غريبة تصدر عنه، تم تقييم وضعه العقلي، حيث أشار الأطباء إلى إصابته بـ”ذهان كوفيد”.

وبحسب الطبيبة النفسية في جامعة كولورادو، تيدا ثانت، فإن دراسة وضع الابن في عيادة الصحة العقلية لمن أصيبوا بكوفيد-19، قد أثبتت إمكانية تسبب فيروس كورونا بالتهابات خطيرة في الجسم والدماغ.

وأوضحت ثانت أن “جهاز المناعة في الجسم قد يلعب دورا في تطوير أعراض الذهان”.

وتابعت: “الأوهام والهلوسة لدى الأشخاص بعد الإصابة بكوفيد-19، جزء من هذا الذهان، يشعر المصابون بذهان كوفيد أنهم ملاحقون، ويمكن أن يبالغوا في تقدير الذات مثل المصابين بجنون العظمة”.

ومن الأشياء التي يعتقدها ابن السيدة المصاب بذهان كوفيد أنه مراقب من سلطات إنفاذ القانون، وأن الجيران يحاولون تدبير مشكلة له.

ووفق ثانت فإن علاج ذهان كوفيد من خلال الأدوية أمر ممكن بشرط تعامل المريض مع الطبيب، والاعتراف بداية بوجود مشكلة.