• اللي بغا يتفرج من “تيران” المونديال.. رحلات استثنائية إضافية لمشجعي الأسود إلى قطر!
  • دنوبنا خرجو فيه.. اعتقال رئيس البيرو بعد إعلان عزله! (صور)
  • فين وصل ضمان دين المقاولات؟ وشحال عدد الشركات اللي استفادوا؟.. تقرير “تمويلكم” يشرح!
  • وظيفته تمنعه من الاحتفال لكن وطنيته غلبته.. دموع حارس أمن مغربي في المدرجات بعد تأهل “الأسود” (صور وفيديو)
  • على رأسها قضايا الأسرة والهجرة.. وزير العدل يؤكد التزام المغرب بقضايا حقوق الانسان
عاجل
السبت 29 أكتوبر 2022 على الساعة 10:00

مغاربة وصلات فيهم العظم.. هاشتاغ “لا لغلاء الأسعار” يجتاح مواقع التواصل الاجتماعي (صور)

مغاربة وصلات فيهم العظم.. هاشتاغ “لا لغلاء الأسعار” يجتاح مواقع التواصل الاجتماعي (صور)

المازوط وليصانص، الدواجن، المواد الغذائية، كلشي تزاد ومغاربة وصلات فيهم للعظم. كيفاش؟

بعد الارتفاع المهول الذي عرفته أغلب المواد الأساسية، اجتاح هاشتاغ “#لا_لغلاء_الأسعار_بالمغرب” مواقع التواصل الاجتماعي، إذ عبر عدد من المغاربة عن غضبهم من هذا الارتفاع.

وارتفعت أصوات رواد على مواقع التواصل الاجتماعي، يوم أمس الجمعة (28 أكتوبر)، مستنكرة غلاء المواد الأساسية، مطالبين جلالة الملك محمد السادس بالتدخل.

وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي إحدى التدوينات على نطاق واسع مرفقة بالهاشتاغ المذكور، إذ جاء فيها “باسمي وباسم جميع المغاربة، نناشد جلالة الملك وقائدنا محمد السادس بالتدخل للحد من ارتفاع أسعار بعض المواد الغذائية الأساسية التي لا يستطيع المواطن محدود الدخل أو العاطل عن العمل تحملها، عائلات كثيرة تتضرر، وشعارنا دائما الله الوطن الملك”.

وأضاف مغاربة هاشتاغ “تقهرنا” تعبيرا منهم عن عجزهم عن توفير قوتهم اليومي بسبب هذا الارتفاع.

وكتب أحد المغردين على حسابه على تويتر “الأوضاع في المملكة المغربية لا تطمئن بتاتا، غلاء الأسعار أثقل كاهل الطبقة المتوسطة والضعيفة إلى متى سنظل نخفي الواقع الاقتصادي والاجتماعي الهش الذي أصبح عليه المجتمع المغربي مقابل تجاهل تام من طرف الحكومة”.

وجاء في تعليق آخر “فرص العمل قليلة، الأجور جد ضعيفة وتابثة، والأسعار في ارتفاع متزايد… سؤال للحكومة هل أنت لخدمة الشعب أم لتعذيب وقهر المواطن المسكين صاحب الدخل المحدود؟!”.

وكتبت إحدى المعلقات “جا الوقت باش نوقفو وقفة واحدة، هاد الشي راه بزاف عيقو علينا، للأسف ما كيحس بالمسكين غير اللي بحالو، راه أغلب الناس متضررين من الزيادة الصاروخية للمواد الاستهلاكية خاصنا نلقاو الحل إلا ما لقيناش شي الحل يقدر هاد الشي يأدي لشي حاجة اللي ما غادي تكون فصالح حتى واحد”.